التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي "ب" يقي من السرطان

تم نشره في الاثنين 23 نيسان / أبريل 2012. 03:00 صباحاً

إيسن- عادة ما يتم اكتشاف الإصابة بأمراض الكبد في مرحلة متأخرة للغاية من المرض؛ حيث لا تتسبب هذه النوعية من الأمراض في الشعور بأي ألم. ويُعد ذلك أمراً شديد الخطورة في حالة الإصابة بعدوى التهاب الكبد الوبائي (ب)؛ حيث يُمكن أن تتطور إلى التهاب شديد ومزمن وقد تؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بسرطان الكبد.
وللوقاية من ذلك، تنصح المؤسسة الألمانية لأمراض الكبد بمدينة إيسن، بأخذ تطعيم ضد الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي (ب)، لافتةً إلى أن هذا التطعيم يعمل أيضا على الوقاية من الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (د)؛ حيث لا يُمكن الإصابة بهذا الفيروس إلا عند الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي (ب) من الأساس.
ومن ناحية أخرى تؤكد المؤسسة الألمانية على فائدة أخذ تطعيم مزدوّج ضد الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي بنوعيه (أ) و(ب)؛ إذ غالبا ما تؤدي الفيروسات المسببة للإصابة بالتهاب الكبد الوبائي (أ) إلى الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي (ب) أيضا.-(د ب أ)

التعليق