"ابسوس": الأخبار والموسيقى تتصدران اهتمامات الأردنيين في تصفح الانترنت

تم نشره في الثلاثاء 17 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً
  • شبان يرتادون أحد محال الإنترنت في عمان -(ارشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمان - تكشف دراسات شركة “ابسوس” للبحوث تنوعاً كبيراً لاهتمامات الأردنيين واستخداماتهم لشبكة الإنترنت في مجالات الحياة كافة، في الوقت الذي تشهد فيه خدمات “النت” طلباً وانتشاراً متزايداً في السوق المحلية التي تعدها دراسات محايدة من الأكثر تنافسية في المنطقة.
وتظهر آخر دراسة لـ”ابسوس” - والتي غطّت الفترة حتى الربع الأخير من العام 2011 - أن مواضيع “الأخبار” و “ الموسيقى” تصدّرت اهتمامات الأردنيين على الشبكة العنكبوتية، وبنسب تجاوزت الـ 50 % من إجمالي مستخدمي الإنترنت الذين تزيد أعمارهم على 15 عاماً.
ورصدت آخر دراسات “ابسوس” عشرة مواضيع أو اهتمامات للأردنيين من مستخدمي شبكة الإنترنت على هذه الشبكة التي أضحى يستخدمها حول العالم أكثر من ملياري إنسان، منهم أكثر من ملايين مستخدمين في الأردن.
ويشار هنا الى المواضيع التي ترصدها دراسة “ابسوس” لاهتمامات الأردنيين هي تتعلق بتصفح الإنترنت، بعيداً عن استخدامات رئيسية أخرى خصّصت لها دراسات أخرى مثل؛ التواصل الاجتماعي واستخدام البريد الإلكتروني.
وفي تفاصيل دراسة “ابسوس” تصدرت الأخبار قائمة المواضيع الأكثر اهتماماً من قبل الأردنيين في تصفح الإنترنت وذلك بنسبة تجاوزت 61 %، ثم احتلت الموسيقى المرتبة الثانية وبنسبة بلغت حوالي 53 %.
ويعد هذين الموضوعين - وبفارق كبير -  تتدرج اهتمامات الأردنيين لتأتي بالمرتبة الثالثة الرياضة بنسبة تصل الى 39 % من المستخدمين، ثم الطقس بنسبة 38.5 %، ثم مواضيع الدين بنسبة 37.7 %، فالأفلام بنسبة تتجاوز الـ 36 % من إجمالي مستخدمي الإنترنت الأردنيين.
وتبيّن الدراسة ان مواضيع الصحة احتلت المرتبة السابعة في قائمة اهتمامات الأردنيين على الإنترنت بنسبة 27.8 %، فيما جاءت أخبار المشاهير في المرتبة الثامنة بنسبة 27 %، ثم مواضيع الفنون والثقافة في المرتبة التاسعة بنسبة 24.7 %، فالمواضيع ذات العلاقة بقطاع السيارات بنسبة 21.6 %.
وقال مدير عام الأبحاث في شركة “ابسوس” محمّد الميناوي أمس لـ “الغد” إنّ الدراسة تظهر جلياً تنوّع اهتمامات الأردنيين من مستخدمي الإنترنت الذين يزيد أعمارهم على 15 سنة، في تصفحهم لمواقع وصفحات الإنترنت، لافتاً الى انّ الدراسة هذه لا ترصد خدمات التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني التي خصص لها دراسات أخرى.
وأكّد ميناوي انه يظهر من الدراسة انّ تصفح الأخبار ومواقعها على الإنترنت، ثم الموسيقى هي اهتمامات موحدة لدى شريحة كبيرة من المستخدمين للشبكة، الى جانب اهتمامات أخرى، حيث يمكن ان يكون لدى المستخدم نفسه أكثر من اهتمام أو موضوع يهتم بتصفحه على الإنترنت.
وكانت دراسات شركة “ابسوس” للبحوث أظهرت مؤخراً  الزيادة المطردة لاشتراكات الإنترنت المنزلية واستخدامها بين أوساط الأردنيين، إذ ارتفعت نسبة انتشار اشتراكات الإنترنت في منازل المملكة خلال الربع الأخير من العام الماضي الى 34 %.  
وزادت نسبة اشتراكات الإنترنت المنزلية بحوالي 10 درجات مئوية خلال فترة سنة، وذلك لدى المقارنة بنسبتها المسجلة خلال الربع الأخير من العام السابق 2010 عندما بلغت 24 %. فيما كانت النسبة لا تتعدى  الـ 12 % خلال فترة الربع الأخير من العام 2008.
ويعد مراقبون ان مؤشر انتشار الاشتراكات المنزلية يعطي صورة أوضح عن انتشار استخدام خدمات الإنترنت، في وقت توفّر سوق الإنترنت المحلية اليوم ثلاثة خيارات رئيسية للحصول على الخدمة ومن أكثر من مشغّل ضمن كل خيار، حيث يتواجد في السوق تقنية “الايه دي اس ال” السلكية التي تعتمد على الخط الأرضي في تمديدها، وتقنية “الواي ماكس” اللاسلكية الثابتة التي دخلت السوق المحلية لأول مرة في العام 2007، فيما دخلت تقنية “الجيل الثالث” على خط تقيم الإنترنت اللاسلكي في الربع الأول من العام 2010.
وتظهر البيانات المنشورة على الموقع الإلكتروني لهيئة الاتصالات أنّ أعداد اشتراكات خدمة الإنترنت عريض النطاق سجلّت نمواً بلغت نسبته 78 %، لتسجل نهاية العام الماضي حوالي 617 ألف اشتراك بمختلف التقنيات لـ “الايه دي اس ال” والواي ماكس والجيل الثالث، وذك مقارنة بأعداد الاشتراكات المسجلّة نهاية العام السابق 2010 عندما سجلّت قرابة 346 ألف اشتراك.  وأظهرت البيانات الحكومية ذاتها توسع قاعدة مستخدمي الإنترنت في المملكة لتضم نهاية العام الماضي أكثر من 3 ملايين مستخدم.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق