خبير بيئي: 11.7 % من منازل الأردن تستخدم السخان الشمسي

تم نشره في الخميس 12 نيسان / أبريل 2012. 03:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد - قال رئيس جمعية أصدقاء البيئة الأردنية الدكتور باسل البرقان إن 11.7 % من المنازل الأردنية تستخدم السخان الشمسي الذي يساهم في توفير ما يقارب 30 % من الطاقة المنزلية المستهلكة في المنزل الواحد.
وأضاف خلال محاضرة بعنوان "المشروع النووي الأردني والبدائل الإنسانية النظيفة والبيئية للطاقة" نظمتها عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك أمس أن الأردن لديه الفرصة بالاعتماد على نفسه في إنتاج الطاقة واستغلال الرياح والطاقة الشمسية.
وأشار إلى أن 85 % من الأراضي الأردنية صحراء وتسطع الشمس فيها بمعدل 330 يوما في السنة وبالتالي يمكن استغلال هذه الموارد الطبيعية والتي تعتبر كلفتها المادية قليلة جداً مقارنة مع الحلول النووية أو استيراد الطاقة.
وأضاف أنه يمكن الاستعاضة عن المشروع النووي في الأردن نظراً للأضرار الجانبية لهذا المشروع من الجوانب البيئية والصحية والاستنزاف الكبير للمياه وكلفه التشغيلية العالية جداً، إضافة لموقع الأردن الجغرافي على حفرة الانهدام، حيث إن الأردن معرض كل 100عام لحدوث هزة أرضية متوسطة والتي قد تشكل خطراً كبيراً على المحطات النووية. واستعرض البرقان خلال المحاضرة مصادر الطاقة المتجددة البديلة والمتمثلة في الرياح والطاقة الشمسية وحرارة الأرض وحركة المياه والوقود العضوي.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق