المفرق تشهد ولادة 90 طفلا سوريا خلال عام

تم نشره في الخميس 5 نيسان / أبريل 2012. 03:00 صباحاً

المفرق - ولد 90 طفلا سوريًا في مستشفى النسائية والأطفال في المفرق، حيث يقيم لاجئون من البلد الشقيق منذ بداية الأحداث في بلادهم قبل أكثر من عام.
وقال مدير صحة المفرق الدكتور ضيف الله الحسبان، إن الكوادر الطبية والتمريضية في المستشفى عملت على إجراء حالات الولادة التي تراوحت بين عمليات قيصرية وولادات طبيعية الى جانب تقديم خدمات الخداج للحالات التي تتطلب ذلك لافتا الى قيام المستشفى بتقديم كافة الخدمات والرعاية الصحية المطلوبة للأم والطفل في وقت ما بعد الولادة.
وأشار الحسبان الى استمرار مستشفى النسائية والأطفال وأقسام الأمومة والطفولة بتقديم كافة الخدمات العلاجية والاستشارات الطبية المتعلقة بصحة الأم والطفل لضمان عدم إصابتهم بالأمراض السارية والمعدية الى جانب تقديم كافة المطاعيم الضرورية للحفاظ على صحة الأطفال.
وفي سياق آخر كشف عضو الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة "إقليم العالم العربي" شتيوي العظامات عن توجه الاتحاد لفتح عيادة متنقلة خلال الأيام القليلة المقبلة لتقديم خدماتها الصحية والعلاجية والمشورات الطبية لكافة الأسر السورية اللاجئة في الأردن في مجال الصحة الإنجابية وصحة الطفل والمرأة.
وأضاف أنه تم توزيع مساعدات مالية وعينية بالتعاون مع جمعية أهل الجبل الخيرية والجمعية الأردنية لتنظيم وحماية الأسرة لحوالي 500 أسرة سورية لاجئة في مختلف مناطق المحافظة مشيرا الى أنه تم تشكيل لجنة تنسيقية من بعض الأسر السورية وجمعية أهل الجبل الخيرية بهدف تنظيم عملية توزيع المساعدات على الأسر السورية لضمان وصولها لمستحقيها حسب الأولوية والحاجة.
ولفت العظامات إلى توقيع اتفاقية تعاون بين جمعية أهل الجبل الخيرية والهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية بهدف تبادل التعاون بين الطرفين لتقديم كافة أشكال المساعدات المالية والعينية والطبية للأسر السورية خلال الأسبوعين المقبلين. - (بترا)

التعليق