مشروع كلمة يصدر سلسلة "الحياة اليومية عبر التاريخ"

تم نشره في الأحد 1 نيسان / أبريل 2012. 03:00 صباحاً

عزيزة علي
أبوظبي- أصدر مشروع "كلمة" للترجمة التابع لهيئة أبوظبي للسياحة والتراث وبالتعاون مع دار مدارك للنشر على هامش معرض أبوظبي الدولي للكتاب، سلسلة "الحياة اليومية عبر التاريخ".
ويتألف المشروع من 10 عناوين على النحو التالي: "الحرب العالمية الأولى" للمؤلف نيل هيمان، ويعد واحدا من أهم الكتب التي تناولت الحرب العالمية الأولى بالوصف والتحليل. و يتميز عن غيره من الكتب بكونه مستنداً تاريخياً نادراً يروي بغير تزوير أو تزويق لمحات عن أيام حاسمة في الصراع العالمي.
أما الكتاب الثاني فهو "الطبخ في الحضارات القديمة" للمؤلفة كاثي ك.كوفان، تتناول المؤلفة، وهي خبيرة أطعمة وأستاذة طبخ في معهد للتعليم الطهوي، ثقافة الطبخ في أقدم أربع حضارات خلفت في تراثها المكتوب نصوصاً تنتمي إلى الأدب المطبخي وتحضيرات الأطعمة، وهي بلاد الرافدين ومصر واليونان القديمة وروما.
الكتاب الثالث يتحدث عن "عصر الإنكا" للمؤلف مايكل مالباس.
الكتاب الرابع يستعرض "عصر الملاحة البحرية" للكاتبين دوروثي دينين فولو وجيمس إم. فولو، منذ القرن الثالث عشر وحتى القرن التاسع عشر، شكلت الممرات المائية في شتى بقاع العالم قطاعاً رئيسياً من قطاعات مجال النقل سواء لمن مارس هواية الاستكشاف، أو سعى لمزاولة التجارة وحتى لمن خاضوا غمار المعارك العسكرية دون إغفال القراصنة الذين اتخذوا البحار ميداناً لممارسة جرائمهم.
فيما يتحدث الكتاب الخامس "اليابان في القرن الثامن عشر" للمؤلف لويس بيريز، ويسلط المؤلف الضوء على عصر محوري في تاريخ اليابان، هو القرن الثامن عشر.
يتحدث الكتاب السادس عن "العالم الإسلامي في العصور الوسطى" للمؤلف جيمس ليندزي، ويحاول مؤلف الكتاب جيمس ليندزي أن يضع "الحياة اليومية للعالم الإسلامي في العصور الوسطى" في متناول القارئ الأميركي والقارئ الناطق بالإنجليزية عموماً.
اما الكتاب السابع فهو "مدنيو آسيا في زمن الحرب" للمؤلف ستيوارت لون.
يتناول الكتاب الثامن "زمن العهد الجديد" للمؤلف جيمس و. إِرْماتنغر، شَهِدَ القَرْنُ الأول للميلاد ظهور ديانة جديدة هي المسيحية، ودماراً سياسياً للدولة اليهودية. وتركت هاتان الظاهرتان السياسيتان والدينيتان أثراً هائلاً على المجتمع. وبالمقابل، فقد أثّر المجتمع على كلٍّ من الخلفية الدينية والتطور السياسي. وهذا العمل يحاول أن يتفحّص تلك الآثار وسط الخلفية السياسية والاجتماعية والاقتصادية والدينية. والحياة اليومية التي عاشها البشر في القرن الأول في فلسطين، وآسيا الصغرى، ومناطق شرق المتوسط هي حياةُ تباينٍ بين أديان وجماعات إثنية وقوى سياسية وطبقات اجتماعية. والفارق بين القرن الأول قبل الميلاد والقرن الأول الميلادي فارقٌ هائل.
اما الكتاب التاسع فهو بعنوان "عصر الأزتك ..أمة الشمس والأرض" للمؤلفين ديفيد كاراسكو وسكوت سيشونز، يركز الكتاب على الحياة اليومية للأزتك، وخاصة لأنهم أقاموا داخل وحول جزيرة تينوشتيتلان. وقد نقلته إلى العربية المترجمة ميسون جحا من سورية.
الكاتب العاشر بعنوان "مدنيو آسيا في زمن الحرب" للمؤلف ستيوارت لون. منذ منتصف القرن التاسع عشر الميلادي- الذي يعد نقطة البداية الأساسية لهذا الكتاب.

azezaa.ali.alghad.jo

التعليق