عقار لعلاج سرطان الميلانوما

تم نشره في الخميس 22 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً

القاهرة- تمت الموافقة على استخدام دواء جديد يُعالج أكثر أنواع سرطان الجلد خطورة في بريطانيا، ومع هذا الدواء يعود الأمل بإمكانية علاج الميلانوما بعد أن كان ذلك مستحيلاً.
ومنح الدواء الجديد الأمل في حياة جديدة للعديدين، ومنهم؛ تشارلي جونز الذي اقتنع بأنه مُنح فرصة حياة ثانية بفضل الدواء الجديد المسمى "vemurafenib".
الميلانوما مرض عدواني "ميلانوما"؛ هو سرطان الجلد الأكثر عدوانية، وفي حالة تشارلي جونز وصلت الأورام في جسده إلى كليته. وبعد جراحة طارئة خضع لها، أخبره اختصاصيون بأنه لن يعيش أكثر من بضع ساعات.
وقرّر بعدها أطباؤه إخضاعَه لدواء جديد لاختباره بما أن حظوظه كانت معدومة أصلاً. وتفاجأوا بمدى تجاوب جونز مع هذا الدواء فهو لم يبقَ حياً فقط بل بدأ يشعر بحال أفضل.
5 أشهر حياة زيادة على غيره من الأدويةvemurafenib دواء يتم تناوله على شكل حبوب يستهدف طفرة جينية محددة، ما يجعل منه علاج سرطان الجلد الأول الذي يستهدف تحولاً دون غيره.
وخلال تجربة الدواء التي شارك فيها 700 مريض مُصاب بمراحل متقدمة من سرطان ميلانوما قدّر الأطباء معدّل البقاء على قيد الحياة مع vemurafenib لخمسة أشهر أكثر من العلاج الكيميائي التقليدي.
المرض ينتشر بسرعة ويرتفع عدد الإصابات بهذا النوع من سرطان الجلد حول العالم بسرعة، وتفوق نسبة تشخيصه في دول مثل، أستراليا 80 % من مجموع حالات السرطان المشخصة حديثاً. وخُمس تلك الحالات لأشخاص بين عمر الخامسة عشرة والتاسعة والثلاثين.
وفي بريطانيا يترقب المرضى قرار الجهات المسؤولة القاضي بتوفير الدواء مجاناً من خلال مؤسسة الضمان الاجتماعي الذي من المفترض أن يصدر في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.-(العربية.نت)

التعليق