"التدريب المهني": 72 % من متدربي مشروع تطوير السياحة وجدوا فرص عمل

تم نشره في الثلاثاء 20 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً

عامر خطاطبة

عجلون - كشف منسق مشروع تطوير السياحة في مؤسسة التدريب المهني المهندس جمال عميرة أن 72 % من الخريجين أتيحت لهم فرص التشغيل والعمل، مشيرا إلى أن المشروع وفر زهاء 5 آلاف فرصة تدريبية. 
وأشار إلى أن المشروع الذي انطلق عام 2006 في مادبا وتوسع حاليا في 11 معهدا للتدريب المهني جاء بدعم من صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني والوكالة الأميركية للإنماء الدولي، لافتا إلى أن المؤسسة وفرت حتى الآن 20 منحة للدراسة في أكاديمية الطهي الملكي.
وأشار مدير معهد التدريب المهني في عجلون المهندس أحمد شطناوي خلال يوم مفتوح نظمه المعهد أمس للتعريف ببرنامج التسجيل والالتحاق ببرامج المعهد المتعلقة بالقطاع السياحي إلى أن هذا النشاط يهدف إلى ترويج خدمات التدريب المهني داخل المحافظة، وخصوصا التدريب الفندقي والسياحي، لافتا إلى أن 2128 متدرباً ومتدربة  التحقوا بالمعهد منذ عام 2004، كما التحق ببرنامج المشروع السياحي منذ عام 2007 من أبناء محافظات الشمال 348 متدرباً ومتدربة منهم 257 من الذكور و91 من الإناث.
وقال إن مؤسسة التدريب المهني وضعت نصب عينيها رؤى وتوجيهات الملك عبدالله الثاني بالاهتمام بالمواطن الأردني وتأهيله ليصبح مواطنا فاعلا في المجتمع ومشاركا بالتنمية الشاملة، حيث ركزت على تطوير برامجها ومناهجها لمواكبة التطور التكنولوجي في سوق العمل، وتلبية حاجاته الكمية والنوعية من القوى العاملة المدربة.
واستعرض أحد خريجي المعهد محمد الصمادي قصة نجاحه التي تحققت بفضل التدريب والتأهيل من خلال المشروع السياحي وبراتب 300 دينار شهريا.
كما ثمن أولياء أمور الطلبة المتدربين جهود مؤسسة التدريب المهني وما تقوم به من خدمة تدريبية للشباب والفتيات في مجالات مختلفة للحد من الفقر والبطالة وللمساهمة في تحسين مداخيلهم. 
حضر فعاليات اليوم المفتوح مدير قضاء صخرة محمد الروابدة، ومدير التدريب المهني في إقليم الشمال خالد ارشيدات والفاعليات الرسمية والشعبية.

amer.khatatbeh@alghad.jo

التعليق