عاملون في "كهرباء" الطفيلة يعتصمون للمطالبة بتحسين أوضاعهم

تم نشره في الجمعة 16 آذار / مارس 2012. 02:00 صباحاً

فيصل القطامين

الطفيلة - نفذ العاملون في شركة توزيع الكهرباء في الطفيلة ومكتب خدمات المشتركين إضرابا عن العمل أمام مقر الشركة أمس، للمطالبة بتحسين ظروفهم المعيشية والوظيفية ومنحهم حقوقا اعتبروها مشروعة.
وطالب الموظفون المضربون، وهم إدارييون وفنيون وجباة وعمال، من الشركة الالتفات لمطالبهم وأخذها بعين الاعتبار، مؤكدين أنهم يؤدون معظم الأعمال المهمة والخطرة التي تسير عمل الشركة.
وأكدوا أنهم تقدموا منذ أكثر من خمسة أشهر بمطالبهم من خلال النقابة العامة للعاملين بالكهرباء، التي وصفوها بـ "المتواطئة" حيال عدم تحق، مؤكدين أنه لم يتحقق إلا الحد الأدنى منها، خصوصا فيما يتعلق بالحوافز المالية.
وأشاروا إلى أن مطالبهم تتمثل بإقرار ومنح جميع العاملين بالشركة مكافأة نهاية الخدمة شهرا عن كل سنة خدمة بدون اقتطاع ما تدفعه الشركة للضمان الاجتماعي، وعلى أساس آخر أجر تقاضاه العامل اعتبارا من مطلع العام الحالي.
كما دعوا إلى منح كافة العاملين في الشركة زيادة مقدارها 50 دينارا على الراتب الأساسي الشهري، وإضافة الزيادة إلى سلم الرواتب اعتبارا من مطلع العام الحالي، إضافة إلى إعادة النظر في آلية وأسس منح علاوة الموقع.
وفيما يتعلق بالتأمين الصحي الخاص بالعاملين فقد طالبوا بالإعفاء من نسبة التحمل والبالغة
15 %، لتقوم الشركة بتحملها بشكل كلي عن المشترك فيما تظل كما هي بالنسبة للمؤمنين المنتفعين، مع العمل على تحسين مستواه.
وطالبوا بتثبيت عمال المياومة العاملين في الشركة بغض النظر عن مواقعهم إلى جانب إعادة النظر في علاوات أمناء الصناديق والجباة المتجولين والثابتين لجهة زيادتها كما المطالبة بإعادة النظر في علاوة أمناء المستودعات.
ودعوا إلى صرف علاوات صعوبة وخطورة عمل للعاملين الذين يعملون في ظل ظروف طقس قاسية وبيئة عمل خطرة، لتصل إلى 30 دينارا للفنيين و20 دينارا للسائقين، وتوحيد الإجازات السنوية لكافة العاملين لتصبح 30 يوما، ورفع بدلات التنقل والمواصلات إلى 20 دينارا، وتفعيل صندوق الإسكان وإعادة النظر بنسب التقارير السنوية لتصبح 5 %.
من جانبه، وصف مدير عام شركة توزيع الكهرباء المساهمة العامة المهندس محمد فريحات إضراب العاملين في شركة توزيع كهرباء الطفيلة بأنه "غير قانوني"، لافتا إلى تنفيذ حزمة من المطالب من خلال اتفاقية وقعت بحضور ممثلين عن وزارة العمل والنقابة والشركة أول من أمس تم وفقها منح ما مقداره 40 دينارا لكافة العاملين في مواقع الشركة.
وبين أنه تم منح علاوة موقع للعاملين في المكاتب الرئيسية بنسبة 4 %، وما نسبته 2 % للعاملين في كافة المواقع.
وأكد الفريحات إلى أنه سيتم إعادة النظر في العلاوة الممنوحة لأمناء الصناديق لتصل إلى 25 دينارا و للجباة 20 دينارا وقارئي المحمول 20 دينارا ، فيما تم منح الكتبة والخزنة والمراقبين في المستودعات علاوة مقدارها 20 دينارا.
وأضاف الفريحات أن علاوة خطورة العمل بلغت 20 دينارا للفنيين والمهندسين و 10 دنانير للسائقين،  فيما وافقت الشركة على منح مشرفي مكاتب الخدمات في الشركة علاوة مقدارها 20 دينارا.
وأشار إلى التوصل إلى اتفاق على تأجيل بحث مكافأة نهاية الخدمة لما بعد 31/12/ 2012 وتشكيل لجنة مشتركة من الطرفين لمتابعة تنفيذ هذه الاتفاقية ضمن مدة سريان لها تصل إلى عامين. وأكد أن كلفة تلك المنح والعلاوات والزيادات تصل إلى نحو 1.2 مليون دينار سنويا.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق