دورة أمناء السر الآسيوية تبحث التواصل بين الاتحادات والعمل الجماعي

تم نشره في الخميس 8 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً

عمان-الغد- تتواصل مشاركة امين السر العام في اتحاد كرة القدم خليل السالم  بفعاليات دورة التقديم للأمناء العامين في الاتحادات الوطنية الأعضاء بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتي كانت افتتحت يوم الثلاثاء الماضي في مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالعاصمة الماليزية كوالالمبور.
وخلال حفل الافتتاح شدد اليكس سوساي أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في افتتاح الدورة على أهمية العمل الجماعي كنقطة محورية في العلاقة بين الاتحاد القاري والاتحادات الوطنية الأعضاء.
وتقام الدورة بمشاركة الأمناء العامين في اتحادات كل من فيتنام وهونغ كونغ والفلبين والكويت وطاجيكستان والإمارات وسورية الى جانب الاردن
وقال سوساي: التطورات الحديثة في التكنولوجيا ساعدت على تطوير عمل المنظمات الرياضية مع بعضها والتواصل، ولكنها لم تلغ أهمية التواصل المباشر وجهاً لوجه.. من بين أهداف هذه الدورة تسهيل وتنسيق العمل والتواصل بين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والاتحادات الأعضاء، وكذلك بين الاتحادات الوطنية. وأضاف: من خلال هذه الدورة نهدف إلى الارتقاء بمستوى العلاقات والتواصل عبر تعزيز العمل الجماعي كما هو الحال في الملعب.. آمل أن تتحقق أكبر فائدة ممكنة من هذه الدورة، والأهم أن نحقق مستوى علاقات أفضل يصل إلى درجة العمل الجماعي.
وتهدف هذه الدورة إلى الترحيب بالأمناء العامين الجدد في الاتحادات الوطنية وتعريفهم بأسرة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ومنحهم الفرصة لمعرفة المسؤولين الرئيسيين ونظام العمل في الاتحاد القاري.

التعليق