صرف رواتب موظفي بلدية الطفيلة بعد إغلاقهم شارعا رئيسا بالإطارات المشتعلة

تم نشره في الخميس 1 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً
  • موظفون في بلدية الطفيلة يشعلون إطارات احتجاجا على عدم صرف رواتبهم أمس - (الغد)

 فيصل القطامين

الطفيلة – أغلق عاملون في بلدية الطفيلة الكبرى أمس أحد مسارب الشارع الرئيس المحاذي لمدخل البلدية بالإطارات المشتعلة، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم، ما دفع بالبلدية إلى صرفها وإنهاء الاحتجاج، الذي أربك الحركة المرورية على الشارع. 
ويشكو عاملون وموظفون في بلدية الطفيلة من تكرار تأخر صرف رواتبهم في كل شهر، الامر الذي  يربك أمورهم المالية خاصة فيما يتعلق بالتزاماتهم المالية التي تستحق بموعدها لجهات مختلفة، مؤكدين أن رواتبهم التي وصفوها بـ"المتواضعة" تعيل أسرهم وتشكل مصدر دخلهم الوحيد.
وجددوا احتجاجهم على عملية هيكلة رواتبهم التي جاءت مخيبة لآمال الكثير منهم، في وقت كان من المفروض أن تسهم في تحسين مستوياتهم المعيشية.
وطالبوا بتثبيت عمال المياومة الذين تجاوزت خدمة بعضهم أكثر من عشر سنوات، منتقدين تصريحات وزير البلديات حول عدم صرف الزيادات على الرواتب بأثر رجعي، إلى جانب عدم صرف العلاوات ضمن رواتبهم.
واعتبروا الاثنين المقبل مهلة اخيرة لاستجابة وزارة البلديات لمطالبهم وبخلاف ذلك سيلجأون الى إجراءات تصعيدية.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق