طالبات في "بنات إربد" يعتصمن للمطالبة بتحسين الخدمات

تم نشره في الاثنين 6 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

أحمد التميمي

اربد - اعتصمت عشرات الطالبات في كلية بنات إربد التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية أمس، احتجاجاً على ما وصفنه بـ"تردي الخدمات التي تقدمها الكلية"، إضافة إلى قيام إدارة الكلية بفرض مبلغ 15 دينارا كغرامة لتأخرهن عن دفع رسوم التسجيل.
وقالت الطالبات إن، إدارة الكلية قامت بتغريمهن 15 دينارا بدون وجه حق، خاصة وأن جميع الطالبات دفعن الرسوم الجامعية لـ"البنك" وحصلن على سند دفع "الفيشة"، بيد أنه لم يتم تسليمها لمحاسب الكلية.
وأضفن أن الكلية قامت بإلغاء تسجيلهن للفصل الثاني، بسبب عدم دفع الرسوم الجامعية بالوقت المحدد، مشيرات إلى أن الطالبات بدأن بتسجيل المواد الدراسية من جديد في وقت السحب والإضافة.
وقالت الطالبات إنهن سجلن ودفعن الرسوم قبل نهاية الموعد المحدد الذي يستوجب التأخر بعده دفع الغرامة، وأنهن كن يراجعن التسجيل والمحاسبة لتثبيت إجراءاتهن وإبراز سند الدفع للدائرة المالية، غير أن الموظفين كانوا يتعذرون بتعطل نظام الكلية.
وأكدن أنَّ وضع الكلية متردٍ وبحاجة إلى إقامة مبان واستحداث مختبرات جديدة، لاستيعاب أعداد الطالبات المتزايدة في كل فصل دراسي، مشيرات إلى أنهن تقدمن بعدة شكاوى حول الكلية خلال السنوات الماضية، بيد أن المشاكل لم تحل.
وقالت الطالبات إن الكلية تتقاضى رسوما عالية مقارنة بالكليات والجامعات الرسمية، داعيات إلى ضرورة تخفيض الرسوم أسوة بالكليات الأخرى وضرورة استحداث بنك في الكلية لتسديد الرسوم الجامعية بدل الذهاب الى البنوك في السوق التجاري.
 من جانبه، وعد عميد شؤون الطلبة في الكلية الدكتور محمد الربابعة خلال لقائه ممثلات عن الطالبات بحث جميع المطالب التي تقدمن بها والعمل على تنفيذها.
وأكد الربابعة أن الكلية ستقوم وضمن إمكاناتها المادية بتنفيذ جملة من المشاريع لخدمة العملية التدريسية، فيما سيتم رفع بقية المطالب إلى "الجامعة الأم"، لدراستها وتلبية المستطاع منها.
وقال إن الكلية ليست صاحبة القرار بإلغاء الغرامة المالية، مشيرا إلى أنه تم طرح المشكلة أمام مجلس الكلية الذي بدوره قام بمخاطبة مجلس الأمناء كونه صاحب الشأن في ذلك.
وأكد الربابعة أن طالبات الكلية يتحملن المسؤولية لتأخرهن في عملية تسليم "فيشة" البنك سند الدفع للكلية من أجل اعتماد التسجيل، مشيرا إلى أن التسجيل بدأ في تاريخ 7/12/2012 وانتهى بتاريخ 26/2/2012 وأن الفترة ما بينهما 45 يوما.
ودعا الربابعة، الطالبات اللواتي قمن بدفع الرسوم الجامعية قبل تاريخ 26/ 1/2012 إلى المبادرة في تسجيل أسمائهن من أجل رفعهن إلى مجلس الأمناء صاحب الولاية باتخاذ القرار من أجل إلغاء الغرامة، وأنه في حال أقر مجلس الأمناء وقف الغرامة ستقوم الكلية بترصيد المبلغ وإرجاعه إلى الطالبات.

التعليق