ارتياح في برشلونة بعد النجاة من انتفاضة ريال

تم نشره في الجمعة 27 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً

مدريد- تنفس بيب غوارديولا مدرب برشلونة ولاعبوه الصعداء، بعدما مر بفترة مرعبة في كأس ملك اسبانيا أمام غريمه ريال مدريد حامل اللقب.
وتقدم برشلونة الذي خسر أمام ريال 1-0 في نهائي الكأس في العام الماضي بهدفين نظيفين في مباراة الإياب المثيرة باستاد نوكامب ليتفوق 4-1 في مجموع المباراتين، لكن ضيفه سجل هدفين وكان بحاجة لهدف واحد ليصل هو لقبل النهائي.وفي المراحل الأخيرة المثيرة طرد سيرجيو راموس مدافع ريال لحصوله على إنذار ثان، وثار زملاؤه ضد الحكام وهم يخرجون من الملعب. وقال غوارديولا الذي لم يخسر إلا مباراة واحدة أمام ريال منذ تعيينه العام 2008 في مؤتمر صحفي "الأمر أصعب في كل مرة نلعب فيها ضد ريال مدريد ولهذا نحن سعداء بالمباراة اليوم(الاربعاء). مدريد فريق رائع ولهذا يكتسب الانتصار أهمية أكبر."
وأضاف "لقد قدموا أداء جيدا لكن طيلة 180 دقيقة كنا نستحق الفوز."لكن السعادة بتفوق برشلونة الذي سيلعب في قبل النهائي ضد فالنسيا أو ليفانتي تأثرت بإصابة صانع اللعب اندريس انيستا والمهاجم اليكسيس سانشيز.وأصيب انيستا في الفخذ خلال الشوط الأول، وخرج ليحل محله بيدرو الذي سجل الهدف الأول، بينما قال غوارديولا إن إصابة سانشيز ستبعده عن مباريات عديدة.وتجنب جوزيه مورينيو مدرب ريال والذي سيكمل عامه 49 أمس الخميس انتقاد الحكام خلال مؤتمر صحفي حين سئل عن قرارات أثارت جدلا أثناء المباراة.وقال "لا أشير إلى أي شيء. أنتم من تفهمون في كرة القدم.. أنا فهمي أقل. رغم أني لا أقرأ كثيرا الصحف الرياضية فإني سأنتظر لأرى ما ستكتبونه لأعرف آراءكم".-(رويترز)

التعليق