دالاس يواصل تألقه في ملعبه وانتصار جديد لشيكاغو أوكلاهوما

تم نشره في الأربعاء 25 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعب دالاس جاسون تيري يحاول تجاوز لاعب فينيكس صنز مارسين غورتات-(رويترز)

واشنطن- لم يتأثر دالاس مافريكس حامل اللقب كثيرا بغياب نجميه الألماني ديرك نوفيتسكي وفينس كارتر وواصل تألقه على أرضه وبين جماهيره بفوزه على ضيفه فينيكس صنز 93-87، فيما أضاف كل من شيكاغو بولز واوكلاهوما سيتي ثاندر انتصارا جديدا الى رصيده أول من أمس الاثنين ضمن منافسات الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة.
على ملعب "اميركان ايرلاينز سنتر" وأمام 19944 متفرجا، افتقد دالاس نجمه نوفيتسكي للمباراة الثانية على التوالي بسبب إصابته في كاحله الأيمن والتي ستبعده على الأرجح عن المباراتين المقبلتين أيضا، كما غاب كارتر للمباراة الرابعة على التوالي بسبب إصابة في قدمه اليسرى، إلا أن ذلك لم يمنع فريق المدرب ريك كارلايل من تحقيق فوزه السابع على التوالي بين جماهيره والحادي عشر من أصل 18 مباراة خاضها منذ بداية الموسم.
ويدين حامل اللقب بفوزه الى شون ماريون الذي تألق بتسجيله 29 نقطة، بينها 12 من أربع ثلاثيات من أصل 6 محاولات، علما بانه دخل الى هذه المباراة وهو لم يسجل سوى 5 ثلاثيات فقط في جميع المباريات التي خاضها هذا الموسم قبل مباراة الأمس.
كما ساهم الفرنسي يان ماهينمي بالهزيمة التاسعة على التوالي لفينيكس في معقل دالاس، وذلك بتسجيله 17 نقطة مع 9 متابعات في مباراة تسيدها مافريكس منذ البداية حيث أنهى الشوط الأول متقدما 49-46 ثم وسع الفارق الى 15 نقطة 70-55 قبل 41،4 دقائق على نهاية الربع الثالث الذي تألق فيه ماريون بتسجيله 14 نقطة.
ونجح فينيكس في نهاية هذا الربع بتسجيل 6 نقاط متتالية دون رد من مضيفه ليقلص الفارق الى 9 نقاط 65-74، ثم حاول جاهدا في الأخير للعودة الى أجواء اللقاء وتجنب الهزيمة العاشرة هذا الموسم في 16 مباراة، فقلص الفارق الى 7 نقاط 71-84 في آخر 16ر2 دقيقة بسلة من صانع الألعاب الكندي ستيف ناش، لكن ماريون أكد فوز فريقه بهذه المواجهة بتسجيله سلة في آخر 38 ثانية لتصبح النتيجة 93-84.
وكان المخضرم غرانت هيل والبولندي مارسين غورتات الأفضل في صفوف فينكيس بعد ان سجل كل منهما 19 نقطة مع 17 متابعة للثاني و8 للأول، وأضاف شانون براون 14 نقطة بينما اكتفى ناش بـ8 نقاط مع 12 تمريرة حاسمة.
وعلى ملعب "يونايتد سنتر" وأمام 21572 متفرجا، لم يجد شيكاغو بولز صعوبة في تحقيق فوزه الرابع على التوالي والسادس عشر في 19 مباراة هذا الموسم وجاء على حساب ضيفه نيوجيرزي نتس 110-95.
واستعاد شيكاغو في هذه المباراة خدمات نجمه ديريك روز الذي غاب عن المباريات الأربع الأخيرة بسبب التواء في اصبعه، وقد تمكن أفضل لاعب للموسم الماضي في قيادة فريق "مدينة الرياح" الى الفوز على ضيفه بمساعدة المخضرم ريتشارد "ريب" هاميلتون إذ سجل كل منهما 22 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة و5 متابعات للأول و10 تمريرات حاسمة و4 متابعات للثاني.
وأضاف الفرنسي جواكيم نواه 16 نقطة مع 10 متابعات و4 تمريرات حاسمة وكارلوس بوزر 14 نقطة مع 9 متابعات في لقاء تسيده صاحب الأرض الذي تقدم بفارق 17 نقطة خلال الشوط الأول الذي أنهاه على نتيجة 59-43 بفضل 14 نقطة من روز، ثم ابتعد مجددا بفارق 17 نقطة في نهاية الربع الثالث قبل ان يستقر الفارق في ختام اللقاء على 15 نقطة.
وكان جوردان فارمر أفضل لاعبي نيوجيرزي بتسجيله 22 نقطة وأضاف ديرون وليامس 16 نقطة مع 10 تمريرات حاسمة وانتوني مورو 15 نقطة، إلا أن ذلك لم يجنب فريقهم الهزيمة الثالثة عشرة في 18 مباراة حتى الآن.
وعلى ملعب "شيزابيك اينرجي ارينا" وأمام 18203 متفرجين، واصل اوكلاهوما سيتي ثاندر تألقه هذا الموسم وزاد من محن فريق هاميلتون السابق ديترويت بيستونز والحق به الهزيمة الرابعة عشرة في 18 مباراة حتى الآن، وذلك بالفوز عليه بدون عناء يذكر 99-79.
وكان الشوط الأول حاسما في الفوز الرابع عشر لثاندر في 17 مباراة، إذ نجح أصحاب الأرض في إنهاء الربع الأول متقدمين بفارق 17 نقطة 29-12، ثم حسموا الثاني بفارق 10 نقاط 31-21 ليدخلوا الى الشوط الثاني وهم في المقدمة بفارق 27 نقطة.
وكان راسل وستبروك والاحتياطي جيمس هاردن الأفضل في صفوف ثاندر بعد ان سجل كل منهما 24 نقطة، فيما أضاف كيفن دورانت 20 نقطة.
وفي الجهة المقابلة، كان براندون نايت الأفضل برصيد 13 نقطة وأضاف كل من رودني ستاكي وغريغ مونرو 12 نقطة.
وعلى ملعب "تي دي غاردن" وأمام 18624 متفرجا، قدم اورلاندو ماجيك أسوأ مباراة في تاريخه وكانت النتيجة خسارته أمام مضيفه بوسطن سلتيكس 56-87 رغم افتقاد الأخير لنجميه الأساسيين راي الن وراجون روندو والى ثلاثة لاعبين احتياطيين بسبب الإصابة.
وهذه أسوأ مباراة لاورلاندو على الإطلاق من حيث عدد النقاط التي يسجلها أو من حيث عدد السلات التي نجح في ترجمتها الى نقاط (16 فقط من أصل 65 محاولة)، ما ساهم في خسارته الخامسة هذا الموسم من أصل 16 مباراة وبالفوز السابع لبوسطن الذي برز في صفوفه بول بيرس ولاعب اورلاندو السابق براندون باس، إذ سجل كل منهما 19 نقطة مع 7 تمريرات حاسمة وخمس متابعات للأول و8 متابعات للثاني، فيما أضاف كيفن غارنيت 14 نقطة مع 10 متابعات. أما من جهة اورلاندو فكان دوايت هاورد الأفضل برصيد 18 نقطة مع 14 متابعة، فيما لم يتجاوز أي من زملائه حاجز العشر نقاط.
وفي المباريات الأخرى، قاد تيم دانكن فريقه سان انتونيو سبيرز للفوز على مضيفه نيو اورليانز هورنتس 104-102 بتسجيله سلة الفوز في آخر 4،1 ثانية من اللقاء الذي تألق خلاله بتسجيله 28 نقطة مع 7 متابعات وأضاف الفرنسي توني باركر 20 نقطة مع 17 متابعة، فيما كان جاريت جاك الأفضل في الجهة المقابلة بتسجيله 26 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة و6 متابعة بدون ان يجنب فريقه هزيمته الثامنة على التوالي والرابعة عشرة هذا الموسم.
ولم تكن حال واشنطن ويزاردز أفضل من نيو اورليانز إذ مني بدوره بهزيمته الخامسة عشرة في 17 مباراة وجاءت على يد مضيفه المتألق هذا الموسم فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 83-103 رغم تميز لاعب الأخير كايل لوف (39 نقطة مع 12 متابعة)، واتلانتا هوكس على ميلووكي باكس 97-92، وبورتلاند ترايل بلايزرز على ساكرامنتو كينغز 101-89، وممفيس غريزليز على غولدن ستايت ووريرز 91-90.-(ا ف ب)

التعليق