أندية اليد ترفض مناقشة خطة الموسم الحالي وتطالب بصرف مستحقاتها المالية

تم نشره في الأحد 8 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً

بلال الغلاييني

عمان - رفضت الاندية المنتسبة لاتحاد كرة اليد مناقشة خطة الاتحاد للموسم الحالي، قبل الجلوس مع مجلس ادارة الاتحاد وصرف المستحقات المالية المترتبة على الاتحاد منذ اشهر، الى جانب زيادة الدعم المخصص لها من قبل الاتحاد.
هذه المطالب الرئيسية التي عرضها رؤساء ومندوبو الاندية في بداية الاجتماع الذي دعا اليه اتحاد اللعبة أمس، ادت الى فض الاجتماع بدون الخروج بحلول جماعية، واضعين الكرة في ملعب الاتحاد لحل المشاكل العالقة وخصوصا المالية، والشروع بصرف المستحقات المالية للاندية التي ترتكز عليها في اعداد فرقها المختلفة.
عضوا مجلس ادارة الاتحاد محمد مبيضين ويوسف جميل اللذان نابا عن الاتحاد بحضور الاجتماع، حاولا اقناع مندوبي اندية الأهلي والسلط وعمان والحسين والعربي والشونة وام جوزة والفجر وكفرراكب وكفرنجة وحرثا باستكمال جدول الاعمال للاجتماع، ومناقشة خطة الاتحاد التي تتضمن اقامة بطولات الكبار وبطولات الفئات العمرية وبطولات السيدات، اضافة الى تحديد مواعيدها بما يتناسب مع واقع الاندية ومشاركة المنتخبات الوطنية في البطولات الخارجية المقبلة، بيد ان محاولاتهما لاقت رفضا شديدا من مندوبي الاندية، الذين اصروا على عرض كافة مطالبهم سواء كانت الادارية او الفنية او المالية على مجلس ادارة الاتحاد، وتحديدا نائب سمو رئيسة الاتحاد خالد الداود ومستشار سموها د. ساري حمدان.
 رؤساء الأندية يتمسكون بموقفهم
ورغم محاولات عدد من مدربي الاندية الذين حضروا الاجتماع مندوبين عن انديتهم في مناقشة الاتحاد في خطة البطولات المحلية ووضع المواعيد الزمنية لهذه البطولات، الا ان رؤساء الاندية شددوا على موقفهم بعدم مناقشة اي موضوع يخص اللعبة، الا بعد الجلوس مع مجلس ادارة الاتحاد وصرف المستحقات المالية التي باتت تشكل عقبة أمام اعداد فرقهم.
الى ذلك، ذكرت مصادر مطلعة في اتحاد اللعبة، ان صندوق الاتحاد يعاني من ضائقة مالية حالت دون التزامه بصرف المخصصات المالية للاندية، موضحة ان اعداد المنتخبات الوطنية وتحضيراتها للدورة الرياضية العربية التي جرت في العاصمة القطرية الدوحة مؤخرا، ومشاركة المنتخب الوطني في البطولة الآسيوية الرابعة عشرة، التي تقام في السعودية خلال الفترة من 25 كانون الثاني (يناير) الحالي ولغاية 8 شباط (فبراير) المقبل، كلفت صندوق الاتحاد مبالغ كبيرة، وان الاتحاد سيعمل خلال اليومين المقبلين على مخاطبة اللجنة الأولمبية بشأن صرف المبالغ المستحقة عليها الى الاتحاد خصوصا المبالغ المرصودة التي تخص مشاركة المنتخبات الوطنية في الدورة الرياضية العربية، واحراز منتخب السيدات المركز الثالث ونيله الميدالية البرونزية.
وكان نائب رئيس الاتحاد خالد الداود وفي تصريحات صحفية نشرتها "الغد " قبل ايام، قد تعهد بقيام الاتحاد بصرف كافة المستحقات المالية المترتبة على الاتحاد الى الاندية خلال شهر كانون الثاني (الحالي)، حتى تبدأ الاندية باعداد فرقها قبل الشروع بانطلاق الموسم الجديد.

bilal.ghalayini@alghad.jo

التعليق