سموه يهنئ حمد بفوز بلقب أفضل مدرب عربي

الأمير علي رئيسا للجنة اللعب النظيف وعضوا في اللجنة المنظمة لنهائيات كأس العالم

تم نشره في الجمعة 6 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً
  • سمو الأمير علي بن الحسين والمدير الفني للمنتخب عدنان حمد -(أرشيفية)

عمان -الغد - عُين سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، رئيسا للجنة اللعب النظيف والمسؤولية الاجتماعية في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ونائبا لرئيس لجنة التطوير وعضوا في اللجنة المنظمة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم.
ووفق بيان صحفي صادر عن مكتب الأمير علي بن الحسين قال سموه: "أتطلع لخدمة جميع اللجان الثلاث، لتصب في مصلحة اللعبة عامة، وأركان اللعبة من اللاعبين والحكام وجمهور كرة القدم داخل وخارج الملاعب في جميع أنحاء العالم".
وأشاد سموه بصفته رئيسا للجنة اللعب النظيف والمسؤولية الاجتماعية ونائبا لرئيس لجنة التطوير بمهمة "فيفا" لبناء مستقبل أفضل، من خلال كرة القدم، مشيرا أنه "من المهم تنفيذ تطوير كرة القدم في طريقة مبتكرة ومسؤولية اجتماعية، وبالتالي الاستفادة من قوة الرياضة لدينا لتعزيز المجتمعات المحلية، وزيادة التسامح، وتعزيز التعايش وحفز التنمية الاجتماعية والثقافية والاقتصادية".
وقال سموه: "التطوير والمسؤولية الاجتماعية يسيران جنبا إلى جنب، وأتطلع إلى العمل مع زملائي الكرام، في كل اللجان في المقام الأول، إلى جانب الرئيس عيسى حياتو (رئيس لجنة التطوير) وميشال بلاتيني (نائب رئيس لجنة التطوير) وسينز ايزك (نائب رئيس لجنة التنمية الاجتماعية) لتعزيز التنمية في جميع المجالات، بدءا من أولئك الذين في أشد الحاجة إليها".
يذكر أنه تم دمج مكتب الهدف ومشاريع المكتب الخاص، لتشكيل لجنة التطوير الجديدة في اجتماع اللجنة التنفيذية "فيفا" التي عقدت في طوكيو في كانون الأول (ديسمبر) الماضي.
إلى ذلك؛ اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم عضو الهيئة التنفيذية في اتحاد كرة القدم ورئيسة اللجنة النسوية رنا الحسني عضوا في اللجنة النسوية للاتحاد الدولي.
الأمير علي يهنئ حمد
هنأ سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ورئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم – الكابتن عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم، بمناسبة فوزه بلقب افضل مدرب عربي لعام 2011 باستفتاء برنامج صدى الملاعب.
واعرب سموه عن تقديره لما حققه حمد مع منتخب النشامى خلال العام 2011 سواء بنهائيات كأس آسيا او بتصفيات كأس العالم وبدورة الالعاب العربية التي اقيمت في قطر.
من جانبه أكد الكابتن عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الوطني، ان اختيار منتخب النشامى كأفضل منتخب عربي باستفتاء مؤسسة الأهرام المصرية الصحفية واختياره شخصيا كأفضل مدرب عربي باستفتاء برنامج صدى الملاعب الذي يعتبر أفضل برنامج رياضي عربي هو تأكيد على نجاح الاتحاد الأردني لكرة القدم وترجمته لرؤية وافكار سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الهيئة التنفيذية.
واضاف حمد ان هذه النجاحات تؤكد كذلك على انصهار أسرة الكرة الأردنية في عمل مشترك قدم من خلالها للوطن العربي أفضل النتائج على كافة المستويات الفنية والإدارية وحتى المالية مشيدا بما قدمه النشامى خلال عام 2011 والذي شكل علامة مضيئة بتاريخ الكرة الأردنية من خلال الاستفتاءات العربية التي تمتاز بالحيادية وبمشاركة خبراء اللعبة في الوطن العربي مشيرا الى ان منتخب النشامى يستحق ان يكون أكثر منتخب في قارة آسيا من حيث تطوره. وأكد حمد الى ان هذه الانجازات المعنوية تشكل حافزا لمنظومة كرة القدم الأردنية عامة سواء كاتحاد أو أندية وكذلك للاعبين وله شخصيا للمضي بمزيد من النتائج والعمل متمنيا ان يكون العام 2012 عاما سعيدا لاسرة الكرة الأردنية بان يتوج جهود سمو الأمير علي بن الحسين واعضاء الهيئة التنفيذية بالوصول الى نهائيات كأس العالم – البرازيل 2014- .
ويذكر ان حمد كان فاز بلقب افضل مدرب في آسيا العام 2004 حينما قاد المنتخب الاولمبي العراقي لبلوغ الدور قبل النهائي من مسابقة كرة القدم بدورة الالعاب الاولمبية اثينا – 2004 وهو اسندت له مهمة تشكيل المنتخب العربي الذي خاض مباراة ودية في سلطنة عمان عام 2005 مثلما تم اختياره كافضل مدرب عربي عام 2004.
وكان برنامج صدى الملاعب اعلن عن فاز المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم عدنان حمد بجائزة افضل مدرب عربي للعام 2011، وذلك في الاستفتاء الجماهيري الذي نظمه برنامج "صدى الملاعب" على قناة "ام بي سي"، حيث حصل حمد على أكبر عدد من الاصوات وبفارق عن المدربين العرب الآخرين، الذين نافسوه على هذه الجائزة.
وجاء اختيار حمد لهذه الجائزة، في ظل الانجازات الملحوظة التي حققها مع المنتخب الوطني لكرة القدم، من خلال قيادته بنجاح خلال نهائيات أمم آسيا التي اقيمت مطلع العام الماضي في قطر، الى جانب تحقيق الانجاز الأبرز للكرة الاردنية المتمثل بالوصول الى الدور الرابع والحاسم من تصفيات كأس العالم، على أمل قيادة المنتخب للوصول الى مونديال البرازيل 2014 في حلم يراود الجميع في الاردن. كما نجح حمد في تشكيل منتخب رديف قادر على تمثيل المنتخب الاول في الفترة المقبلة، في انجاز يسجل للمدرب الذي ارتفعت اسهمه ليس في العالم العربي فقط، بل في قارة آسيا.
ونافس حمد على جائزة افضل مدرب، عدد من المدربين العرب ابرزهم السعودي خالد القروني، والمغربي رشيد الطويسي، والتونسي نبيل معلول، والسوداني محمد عبدالله مازدا، والتونسي سامي الطرابلسي، والمصري هاني رمزي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مزيدا من النجاحات (الدكتور حمودة ذيابات)

    الجمعة 6 كانون الثاني / يناير 2012.
    نبارك لسمو الامير هذة الثقة وتحملة للمسؤلية الكبيرةفي قيادة لجان الاتحاد الدولي ونبارك كذلك للكابتن عدنان حمد بهذا الانجاز والى الامام نحو كرة قدم اردنية مشرقة بقيادة الامير الشاب علي بن الحسين حفظة اللة ورعاة