البعثة الرياضية الأردنية تعود من قطر مزدانة بـ 48 ميدالية ملونة

تم نشره في الأحد 25 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • بعثة منتخب السلة لحظة وصولها الى مطار الملكة علياء وسط استقبال حافل(من المصدر)

عمان-الغد- عادت البعثة الرياضية الأردنية من الدوحة أمس، بعد أن انهت مشاركتها مع ختام المنافسات اول من امس رسمياً، وسط مشاركة فعالة للبعثة التي اعتبرت الاكبر في تاريخ المشاركات الاردنية منذ الدورة الرياضية الاولى التي اقيمت بالاسكندرية العام 1954، واستمر الابطال في البحث عن طريق الميداليات الملونة على مدار 17 يوما، مع ازدحامها بالمنافسين من 12 دولة عربية، وصل تعدادهم الى حوالي 4000 رياضي ورياضية.
وحلت البعثة الأردنية  في المركز التاسع على سلم الترتيب برصيد 48 ميدالية ملونة، كان نصيبها من الذهب 11 ميدالية، ومن الفضة 14 ميدالية، ومن البرونز 23 ميدالية، الا ان تلك النتائج وصفت بالسيئة مقارنة بالدورات الماضية، من حيث العدد الهائل من المشاركين، بعد ان كان الاردن قد حل بالمركز العاشر في الدورة الرياضية العربية التي جرت في القاهرة 2007، برصيد 6 ميداليات ذهبية، و14 فضية و29 برونزية.
وكان الأردن قد فرط بميداليتين ذهبيتين محققتين، الاولى عندما تنازل منتخب السلة عن الذهب لصالح قطر بعد الخسارة بفارق 6 نقاط في المباراة النهائية، ومثله فعل منتخب كرة القدم "الرديف" الذي تنازل مجبرا عن الذهب في آخر 3 دقائق، لصالح البحرين بعد الخسارة بنتيجة 0-1 في آخر فعاليات الدورة العربية اول من امس، الى جانب الذهبيتين اللتين سحبتا من لاعبي اتحاد الاجسام بعد فضيحة المنشطات التي ظهرت بحق محمد الخالدي وحسني مروح، الامر الذي يفسر بمنعطف خطير ظهر على سطح المشاركة الرياضة الاردنية التي طالما وصفت على مدار المشاركات بالدورات العربية بالانصع والانظف، والذي يحتاج الى وقفة جريئة من قبل اللجنة الاولمبية بحق اتحاد اللعبة واللاعبين مروح والخالدي والمنظمة الاردنية لمكافحة المنشطات التي اكدت خلو فحص اللاعبين من المنشطات قبل انطلاق منافسات الدورة في الدوحة.
وتتواصل الوقفة الجريئة من قبل اتحاد اللعبة مع الاتحادات الرياضية، تطبيقا لمبدأ الثواب والعقاب، خاصة وانها تنوي تكريم اصحاب الانجازات من الرياضيين بالدورة، بمكافآت مالية مجزية، يجب ان تقف في الوقت نفسه بوقفة تقييمية عند مشاركة الاتحادات الرياضية، والتي وصل تعدادها إلى 22 اتحاداً رياضياً، ومحاسبتها على التقصير او الاخفاق، وعدم قدرتها على جلب الانجازات مقارنة مع الميزانيات المالية الباهظة التي تتلقاها من اللجنة.
يذكر أن ممثلي الاتحادات والاندية الرياضية كانوا في استقبال لاعبيهم ضمن المنتخبات الوطنية فور وصولهم امس الى مطار الملكة علياء الدولي، حيث أكد رئيس نادي امانة عمان م.عبد الرؤوف الروابدة على استقبال اعضاء الهيئة الادارية، للبعثة الاردنية وتقديم التهنئة على الانجازات، في الوقت الذي كان له وقفة مطوله مع لاعبي ولاعبات النادي ضمن المنتخبات الوطنية، وحفزهم وهناهم على تشريف الوطن في المحافل العربية، مشيرا الى ان ادارة النادي تنوي تكريم لاعبي ولاعبات النادي ضمن المنتخبات الوطنية، من اصحاب الانجازات خاصة في لعبة لمصارعة كل من  يحيى ابوطبيخ الذي حصل على ذهبية المصارعة الرومانية لوزن تحت 96كغم، وهاني المرافي الذي حصل على ذهبية المصارعة الرومانية لوزن فوق 120كغم، ويوسف الحسنات الذي حصل على برونزية المصارعة الرومانية لوزن 66 كغم من خلال حفل تكريمي رفيع يحدد خلال الفترة المقبلة.
تنويه واعتذار
وكان وفد منتخب السلة عاد يوم أول من أمس وسط استقبال دافئ في مطار الملكة علياء من اسرة الاتحاد والجمهور المتابع من عشاق اللعبة، وكانت (الغد) نشرت يوم أمس صورة بالخطأ لوصول فريق الخور القطري، بدلا من صورة استقبال منتخب السلة، ولهذا تعتذر (الغد) عن هذا الخطأ غير المقصود.

التعليق