مئات الشباب يغلقون وسط مدينة معان للمطالبة بفرص عمل

تم نشره في الاثنين 5 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 5 كانون الأول / ديسمبر 2011. 07:04 مـساءً
  • جانب من اعتصام سابق لشباب جامعيين في معان للمطالبة بفرص عمل-(الغد)

حسين كريشان

معان - اعتصم ظهر اليوم الاثنين المئات من شباب مدينة معان العاطلين عن العمل، وسط المدينة أمام مسجد معان الكبير، فيما شهدت المنطقة إرباكاً مرورياً، بعد أن أقدم بعض المحتجين على إغلاق الطريق بالحجارة والحاويات.

وينتظر المعتصمون المهلة التي حدّدتها لجنة العاطلين عن العمل مع مدير عام سكة حديد العقبة، الذي نقل وعودا رسمية بإدراج أسمائهم ضمن قائمة كشوفات ليصار الى إجراءات تعيينهم.
وأصدرت لجنة العاطلين عن العمل بيانا أوضحت فيه أنّه تمّ التوصل إلى تلبية جميع مطالبهم، وهي توظيفهم خلال المدة التي حددت من قبل اللجنة وهي اليوم الاثنين، رافضين أية وعود أخرى وصفوها بـ"التخديرية". 
كما هددوا بالقيام بإجراءات تصعيدية مبرمجة في إطار اعتصامهم المفتوح وسط الشارع العام، ومنها إطلاق مسيرة سلمية تجوب شوارع المدينة، وإجراءات أخرى يتمّ الإعلان عنها في وقت لاحق للمطالبة بإيجاد فرص عمل لهم "تمكنهم من العيش بكرامة".
وأشار البيان إلى أنّ المنطقة الجنوبية يوجد فيها العديد من الموارد القادرة على استيعابهم مثل شركة مناجم الفوسفات وجامعة الحسين بن طلال والشركة الأردنية الهندية ومؤسسة سكة حديد العقبة وشركات أخرى.
ويأتي هذا الاعتصام بحسب العديد من الذين سيشاركون فيه، بعد سلسلة من المطالبات والاحتجاجات التي نفذوها مؤخرا، مؤكدين مواصلة الإجراءات التصعيدية إذا لم تستجب الجهات الرسمية إلى تنفيذ مطالبهم المعلنة منذ بداية الاعتصام الأول بتأمين فرص عمل.
وطالبوا الحكومة بالإسراع في تنفيذ مكرمة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين خلال زيارته للمدينة مؤخرا بتأمين 200 فرصة عمل في شركة مناجم الفوسفات الأردنية.
ودعوا الجهات الحكومية المسؤولة إلى النظر بمطالبهم "المشروعة" ومعاناتهم في الحصول على فرص التوظيف، ومحاسبة كل من يتلاعب بالوظائف، ويعطيها لغير مستحقيها، مؤكدين مواصلة الحراك الاحتجاجي حتى تتحقق مطالبهم.
وكانت مدينة معان شهدت الأسبوع الماضي أعمال شغب للمطالبة بفرص وظيفية، عندما أقدم شباب متعطلون عن العمل على إضرام النيران في عدد من إطارات السيارات وإغلاق الشارع العام الرئيسي في وسط المدينة، والشارع الدولي باتجاه مدينة العقبة والمدورة الحدودية أمام حركة السير ما أحدث إرباكا مروريا واضحا.

التعليق