أعمال شغب في معان للمطالبة بفرص وظيفية

تم نشره في الخميس 1 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 1 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:53 مـساءً

حسين كريشان

معان - أقدم شباب جامعيون عاطلون عن العمل في معان، مساء أمس على إضرام النيران في عدد من إطارات السيارات وإغلاق الشارع العام الرئيس في وسط المدينة، للمطالبة بإيجاد فرص عمل لهم تمكنهم من العيش بكرامة.
وأغلق المحتجون خلال الاعتصام الشارع العام ومنعوا السيارات من المرور، خاصة بعد أن تجمهر عدد كبير من المواطنين لمشاركتهم في عملية الاحتجاج حتى الاستجابة لمطالبهم.
ويأتي هذا الاعتصام بحسب العديد من المشاركين فيه، بعد سلسلة من المطالبات والاحتجاجات التي نفذوها مؤخرا، مؤكدين مواصلة التصعيد إذا لم تستجب الحكومة إلى مطالبهم بتأمين فرص عمل.
وقال المعتصمون إنهم تخرجوا منذ سنوات، ولم يحالفهم الحظ في الحصول على عمل، رغم تقدمهم بطلبات توظيف لدى ديوان الخدمة المدنية، والكثير من المؤسسات الحكومية والخاصة.
ورفع المشاركون في الاعتصام، الذي دعت إليه هيئة "جامعيو معان بلا عمل"، شعارات دعت إلى المساواة والعدل في توزيع الوظائف، وعبارات "لا للمحسوبية ولا للوساطة"، و"أين نصيبنا من التوظيف في شركات المحافظة".
وأشاروا إلى أنهم تقدموا بمراجعات عديدة للمسؤولين في المحافظة منذ فترة طويلة، لتشغيلهم بدون جدوى، مشيرين إلى أنهم يعيلون أسرهم، التي تمر بظروف اقتصادية صعبة.
وقالوا إن مصير مستقبلهم ما يزال مجهولا، ومعاناتهم أخذت في ازدياد، وباتت تنعكس سلبا على أسرهم ومجتمعهم على حد سواء. وردد المعتصمون شعارات منددة بالفساد الاقتصادي، وغلاء الأسعار، منتقدين استثناء المدينة من الخدمات التنموية.

hussein.kraishan@alghd.jo

التعليق