إصابة 3 طلاب في مشاجرة أمام بوابة جامعة الحسين في معان

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً

حسين كريشان

معان- فضت قوات الأمن والدرك مشاجرة أمام البوابة الرئيسية لجامعة الحسين بن طلال في معان، أسفرت عن إصابة ثلاثة طلبة بجروح خفيفة.
وقد تخلل المشاجرة تراشق كثيف بالحجارة بين أطراف الشجار، ما اضطر قوات الأمن والدرك إلى تطويق الحادثة، وفض المشاجرة بدون عنف، والقبض على المشاركين في المشاجرة.
وقال نائب رئيس الجامعة الدكتور محمد النوافلة لـ"الغد" إن المشاجرة نشبت بداية بين طالبين داخل أسوار الجامعة، ثم اخذت منحى جماعيا، مشيرا إلى أن تدخل الامن مكن من السيطرة على الوضع وإنهاء المشكلة.
وأوضح أنه تم نقل أحد أطراف المشاجرة بواسطة الحافلة المتجهة الى منطقة البتراء، إلا أن الطرف الثاني لحق بالحافلة، وقام برشق الحجارة، ما أدى الى تجدد المشاجرة من جديد خارج الحرم الجامعي.
وأكد أن الجامعة فتحت تحقيقا في أسباب المشاجرة، مؤكد أنَّ مَنْ يثبَتُ تورطه في المشاجرة سيتم ايقاع اشد العقوبات بحقه.
فيما أكد أحد مسؤولي أمن الجامعة فضل عدم ذكر اسمه إخراج أطراف المشاجرة خارج أسوار الجامعة، من أجل تهدئة الأوضاع ومنع تطورها، حفاظا على سلامة الأمن داخل الجامعة، وحماية ممتلكاتها من العبث والتخريب.
إلى ذلك، أكد مدير شرطة معان العميد عارف الوشاح أنَّ قوات الدرك تدخلت وفضت مشاجرة طلابية وقعت بين أفراد طلابية من منطقتين مختلفتين بطريقة حضارية، لافتا الى تطويق المشاجرة والسيطرة على الموقف وضبط الأطراف المتشاجرة من قبل الأجهزة الأمنية، منعا لوقوع اشتباكات بين الطلبة.
واوضح فتح تحقيق للوقوف على أسباب وملابسات المشاجرة التي استخدمت خلالها العصي والحجارة.
وحافظت قوات من الأمن العام والدرك على تواجدها بشكل مكثف أمام مبنى الجامعة منذ اندلاع المشاجرة، كإجراء احترازي تحسبا لتفاقم الأمور وتطور الخلاف، وفق مصدر أمني مطلع.
من جهته، أكد مدير مستشفى معان الحكومي الدكتور وليد الرواد استقبال المستشفى ثلاثة طلبة، نتيجة تعرضهم لجروح ورضوض مختلفة، مشيرا الى أنه تم تقديم العلاج اللازم لهم.

hussein.kraishan@alghd.jo

التعليق