"رجل على القمر": فيلم يروي مسيرة الفنان الكوميدي أندي كوفمان

تم نشره في الخميس 3 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • ملصق فيلم "رجل على القمر"-(أرشيفية)

إسراء الردايدة

عمان- تواصلت فعاليات أيام السينما التشيكية للمخرج ميلوش فورمان، بعرض فيلم "رجل على القمر"، الذي يروي مسيرة الفنان الكوميدي اندي كوفمان، الذي عاش حتى ثمانينيات القرن الماضي بدءا من الخمسينيات.
الفيلم، الذي عرض أول من أمس في سينما الرينبو، يعكس التنوع الإخراجي لفورمان، من خلال مزجه أسلوب الفيلم الكوميدي بالسيرة الذاتية، ملقيا الضوء على تطور حياة الكوميدي كوفمان بدءا من طفولته، وحتى آخر أيامه، حيث توفي بمرض السرطان.
وكون الفيلم أنتج العام 1999، فهو ليس بحديث العهد، ولكنه يؤرخ لمسيرة مخرج متعدد المواهب ومشهور باختلاف وسائله وطرقه الإخراجية. وأسهم الفيلم في إشهار جيم كاري وموهبته الكوميدية؛ حيث نال جائزة الغولدن غلوب عن دوره في هذا الفيلم.
وتمكن كاري في هذا الفيلم من عكس قدرته الكوميدية، لتقمصه دور كوفمان ببراعة، علما أن كوفمان كان متعدد المواهب، من خلال برامجه التي عرضت على قنوات الترفيه مثل؛ Saturday night live, late night with David letterman , Fridays، التي صنعت نجومية كوفمان.
ورغم ذلك كله، لم يتمكن كوفمان من اكتساب جماهيرية واسعة، ولكنه اكتسب حب الناس، فهو اتبع أساليب مختلفة للوصول؛ مثل الاتفاق مع آخرين ليكونوا ضحايا عروضه، وأحيانا يدخل المصارعة في فقراته الكوميدية، حتى أنه ذهب للتظاهر بالشعور بالألم والتعرض للكدمات والضرب لنشر شخصيته، إلى أن نال شهرته الواسعة.
ومن الأبطال الذين شاركوا في الفيلم الممثل داني دي فيتو، ولعب دور جورج سابيرو، الذي كان وكيل أعمال الممثلين، وهو من اكتشف كوفمان وسط أزمته المالية مقترحا عليه العمل في التلفزيون.
ومن خلال الفيلم، يظهر جليا أن كل ما كان يبحث عنه كوفمان هو الشهرة والوصول، وقدرته على إضحاك الناس إحدى وسائله المتنوعة التي أشهرته.
وهذا الفيلم، بلوره المخرج فورمان ليبرز مراحل حياة كوفمان وتطوره بدءا من بيئة فقيرة وحتى اشتهاره وحدود الطبقة الوسطى وأحلام الخروج منها؛ حيث أسهمت لمسات جيم كاري وبراعته في تقمص الشخصية لإضفاء بعد عميق مضحك وواقعي.
ونال الفيلم جائزة الدب الفضي في مهرجان برلين لأفضل مخرج وجوائز أخرى؛ مثل جائزة أفضل ممثل، التي منحت لجيم كاري عن دوره في الفيلم من قبل جمعية بوسطن للنقاد، فيما رشح لأكثر من 111 جائزة في مهرجانات محلية داخل الولايات المتحدة الأميركية وخارجها.

israa.alhamad@alghad.jo

التعليق