هل الشعور بالتعاسة مرتبط بعدم حصول الإنسان على ما يريده؟

تم نشره في الثلاثاء 25 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً
  • مفتاح الحصول على ما نريد في هذه الحياة يكمن بثلاث كلمات: كن واعمل واحصل-(أرشيفية)

عمان- يعد البكاء من أهم الطرق التي يعبر بها الطفل عن احتياجاته التي يريد الحصول عليها سواء أكانت تلك الحاجات عبارة عن إحساسه بالجوع أو النعاس أو حتى للمطالبة بتغيير حفاظته. وفي كل صعوبة تواجه الطفل، فإنه يقوم بهذه الوسيلة وهو يعلم تماما أن والديه سيقومان بتلبية حاجاته في أسرع وقت.
المشكلة فيما سبق، حسب ما ورد في موقع "Self Growth"، هي أن الطفل عندما يبدأ بالنمو، فإن دماغه يتبرمج على حقيقة واحدة مفادها أنك كي تحصل على ما تريد يجب أن تظهر التعاسة التي تشعر بها.
ومن ثم يستمر الطفل باستخدام الأسلوب نفسه مع والديه، ويبدأ بالبكاء إلى أن يحصل على ما يريد. وبالتالي فإن هذا الأمر يتم توارثه جيلا بعد جيل رغم أنه أسلوب غير صحيح؛ حيث إنه يجعلنا نركز على ما لا نملك، لكن لم يسبق لأحد أن علمنا بأن التركيز على ما لا نملك سيجعل قائمة الأشياء التي لا نملكها تزيد يوميا.
وبمجرد أن تترك والديك وتبدأ حياتك المستقلة، ستدرك بأن أسلوب إظهار التعاسة لا يحقق لك حاجاتك التي تريد الحصول عليها. فمديرك في العمل لن يقوم بتنفيذ طلباتك لمجرد أنك أظهرت مدى تعاستك في وظيفتك، وبدلا من هذا، فإنك ستعرف بين زملائك بأنك ذلك الشخص التعيس الذي عليهم تجنب طاقته السلبية التي يصدرها أينما ذهب. الأمر نفسه ينطبق على شريك/ة حياتك؛ أي أن الجميع يفضلون الابتعاد عنك عند إحساسك بالتعاسة؛ لأن الجميع يريد التعامل مع الأشخاص السعداء الذين يمنحونهم طاقة إيجابية معظم الوقت.
من خلال ما سبق، أقول إنه لو كان لديك أطفال وقد تعلموا أن يسيطروا عليك من خلال إظهار تعاستهم والبدء بالبكاء والصراخ حتى ينالوا ما يريدون، فاعلم بأنه ينبغي عليك أن تبدأ مبكرا بتعليمه بأن الطريقة التي يمكننا من خلالها الحصول على ما نريد في هذه الحياة هي أن نكون سعيدين وبشوشين مع أنفسنا ومع من هم حولنا. واعلم بأنه كلما بكرت بتعليم طفلك هذه القاعدة ضمنت أن تترسخ بداخله وستبقى معه إلى الأبد، وسينعكس هذا الأمر على مدى نجاحه في شتى مجالات حياته مستقبلا.
لو لم نتعلم نحن أيضا هذا الدرس في بداية حياتنا، فعندها يجب علينا مراجعة المختصين الذين يمكنهم تعليمنا تنظيم برمجة عقلنا اللاواعي مع إرادتنا الواعية، الأمر الذي من شأنه تعديل طريقة تفكيرنا من أجل عدم الاستمرار بإرهاق أنفسنا باتباع البرمجة الآلية لعقولنا التي تترسخ بها تلك الأفكار المغلوطة بشأن ضرورة أن نشعر بالتعاسة والشقاء بشأن ما لا نريد أو بشأن ما لا نملكه ولكننا نريده. وهذا التعديل يعمل على جعلنا نعلم بأن الشعور بالسعادة هو الطريق الوحيد الذي يحقق لنا رغباتنا وليس العكس.
يتلخص مفتاح الحصول على ما نريد في هذه الحياة بثلاث كلمات: كن واعمل واحصل. فالحالة التي تكون عليها تحدد الأشياء التي تستطيع أن تعملها، والحصول على الشيء ما هو إلا نتيجة للحالة التي أنت عليها والأشياء التي يمكنك عملها.


علاء علي عبد
ala.abd@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مقال جدا رائع (رويده الحلواني)

    الجمعة 28 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    تسلم ايدك استاذ علاء على هذا الطرح المميز ونعم النجاح بل الوصول الى القمم يحتاج الى العمل والصبر والمثابره لا لتعاسة وعبارات البأس التى تنتج عنها النظره السودوية التى لاتغني ولاتسمن من جوع دمت متآلقا ومتميزالى الامام
  • »يمكن بس مودايما (الفجر البعيد)

    الخميس 27 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    انا زمان كنت اصر لما كنت باول عمري وما ابكي مهما صار لكن لما كبرت لائيت الامور خارجة عن سيطرتي فصرت بسرعة ينجرح ودي وتنزل دموعي واستسلم
  • »كن واعمل واحصل (zaka azzam)

    الخميس 27 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    كلام سليم وواقعي رغم تحفظي على كلمة اضهار التعاسة يمكن الانسان بيحتاج قوة رهيبة لحتى يكتم تعاسته والاهم انه فعلا اضهار التعاسة ما رح يساعد بالحياة
    تسلم الايادي استز علاء
  • »البكاء (نرسيان حسين)

    الأربعاء 26 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    البكاء عند الاطفال في مراحل العمر المبكرة يكون هو الوسيلة الوحيدة للتعبير عن احتياجهم لشيء ما وهو مقبول لكن ان تترسخ هذه الحالة مع التقدم في العمر والتسليم بالامر الواقع من قبل الوالدين بتصولر هو السبب في خلق جيل غير مسؤول عنا وهالشي لا بد ان يتداركه الوالدين مبكرا ويعودوا الطفل لاحقا على ان الحصول على ما يريده لا بد ان يكون نتيجة جهد يبذله فالامور لا تتحقق لنا بدون عمل وسعي جاد لها الا في الاحلام

    طرح مميز كالعادة يا علاء ....تسلم الايادي يا مبدع
  • »مقال اكثر من رائع (ريم)

    الأربعاء 26 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    الكلام صحيح 100 % ومقال مفيد جدا