تميمة الحظ السيئ تنهي علاقات المشاهير العاطفية خلال 2011

تم نشره في الثلاثاء 18 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً

لوس أنجلوس- على الرغم من أن عام 2011 لم يصل إلى آخر محطاته بعد، إلا أنه خلال ما مضى من أيامه وشهوره، كتب النهاية للكثير من العلاقات العاطفية بين عدد كبير من مشاهير الفن والرياضة والمجتمع، للدرجة التي دفعت البعض لوصفه بـ"تميمة الحظ السيئ".
وكان من أبرز العلاقات التي انطفأت خلال هذا العام تلك الزيجة التي استمرت سبعة أعوام وأثمرت توأما بين النجمين مارك أنتوني وجنيفر لوبيز، اللذين أعلنا طلاقهما في 15 تموز (يوليو) الماضي.
واعترف الزوجان بأن الفترة السابقة لقرار الانفصال "كانت لحظة عصيبة، وقد توصلنا لاتفاقات ودية في كافة التفاصيل"، مطالبين كافة الأطراف باحترام خصوصيتهما.
أما المغنية الكولومبية الشهيرة شاكيرا فقد كانت هي ورفيقها العاطفي السابق الأرجنتيني، أنطونيو دي لا روا، نجل الرئيس الأرجنتيني الأسبق فرناندو دي لا روا، بطلين لقصة انفصال أخرى بعد أن أصدار بيانا قالا فيه "لقد قضينا أفضل أيام حياتنا معا، انتهت حياتنا كرفيقين ولكننا ما نزال نتعاون في العمل ونحن على تواصل دائم".
غير أن القدر لم يرد أن تنهي الكولومبية الجميلة العام وحيدة، فسرعان ما انتشرت إشاعات، أصبحت حقائق مؤكدة فيما بعد، حول ارتباطها بمدافع برشلونة جيرارد بيكيه.
وعرف العالم أيضا بنبأ انفصال الممثل الأميركي جورج كلوني عن رفيقته العاطفية مقدمة البرامج الإيطالية إليزابيتا كناليس في 22 حزيران (يونيو) الماضي عن طريق بيان قالا خلاله "لم نعد معا. إن الأمر صعب للغاية ولكنه شخصي كذلك ونتمنى أن يتم احترام خصوصيتنا"، ليضعا بذلك نهاية لعلاقة دامت عامين.
أما عارضة الأزياء السلوفاكية أدريانا كاريمبو فقد أعلنت انفصالها عن لاعب كرة القدم الفرنسي السابق كريستيان كاريمبو في مقابلة معها نشرتها مجلة (باري ماتش) الفرنسية في عدد آذار (مارس) الماضي قائلة "أمضيت مع كريستيان 15 عاما أكثر من رائعة وجدت فيها حبا وعطاء بلا حدود من جانبه".
ولكن تلك ليست هي المدة الأكبر من الزواج التي تنتهي بالانفصال، فقد انفصل الممثل الأميركي وحاكم ولاية كاليفورنيا أرنولد شوارزنيجر عن زوجته ماريا شرايفر منتصف آيار (مايو) الماضي بعد زواج دام ربع قرن.
فيما انفردت مجلة (بيبول) الأميركية بنشر خبر انفصال الممثلة سكارليت يوهانسون عن الممثل شون بين في حزيران (يونيو) الماضي بعد علاقة قصيرة الأمد استمرت أربعة أشهر فحسب.
بينما أنهى الممثلان الأميركيان ديفيد دوشوفني وتيا ليوني في حزيران (يونيو) الماضي زواجهما الذي استمر 14 عاما، وهي نفس عمر زواج المغنيين المكسيكيين مانويل ميخاريس ولوسيرو اللذين اعلانا انفصالهما في آذار (مارس) الماضي من خلال بيان أبرزا فيه "انتهاء علاقة عاطفية وبداية علاقة صداقة أبدية".-(إفي)

التعليق