منتخب الكرة يصل تايلند ويبدأ التحضير للمواجهة الودية

تم نشره في الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبون من المنتخب الوطني لكرة القدم يشاركون في مران اول من أمس - (الغد)

عبدالحافظ الهروط

بانكوك - وصل وفد المنتخب الوطني لكرة القدم أمس إلى العاصمة التايلندية بانكوك لإقامة معسكر واجراء لقاء ودي مع المنتخب التايلندي الخميس المقبل.
ولدى وصول الوفد الذي يرأسه محمد سمارة الى مطار بانكوك، كانت وسائل الإعلام التايلندية تستوقف المدير الفني للمنتخب عدنان حول اللقاء الودي الذي يجمع المنتخبين، في إطار استعداداتهما لتصفيات كأس العالم، حيث يقابل المنتخب الوطني نظيره السنغافوري يوم 11 تشرين الأول (اكتوبر) الحالي، فيما يلتقي منتخب تايلند نظيره منتخب السعودية في اليوم ذاته.
واكد حمد أن لقاء المنتخبين الأردني والتايلندي يأخذ اهمية كبيرة نظرا لاستحقاقاتهما المقبلة، حيث يتطلع المنتخب الوطني للمحافظة على صدارة المجموعة الأولى، في حين ان المنتخب التايلندي الذي ظهر بصورة طيبة في التصفيات يسعى للابقاء على حظوظه في التأهل الى الدور الرابع.
وأشار إلى أن لقاء المنتخبين يأتي في ظل غياب عناصر مؤثرة في صفوف المنتخب الوطني لارتباط لاعبي الوحدات في مباراة فريقهم أمام ناساف الأوزبكي، في ذهاب قبل نهائي كأس الاتحاد الآسيوي، إلا أن هذا لا يعني أن المنتخب الوطني لا يأخذ المباراة بمعنى الجدية واعتبارها محطة أخيرة قبل ملاقاة سنغافورة.
إلى ذلك، يجري اليوم المنتخب الوطني أول تدريباته في بانكوك بعدما تعذر ذلك أمس، جراء الرحلة الشاقة التي استغرقت تسع ساعات ووصول المنتخب في وقت متأخر، الأمر الذي دفع الجهاز الفني للاكتفاء بإخضاع اللاعبين إلى جرعات طبية تأهيلية في مركز اللياقة البدنية بمقر الاقامة بفندق جولدن توليب.
من جانب آخر تحدث حاتم عقل الذي سيقود المنتخب في المباراة المقبلة أمام تايلند وشادي أبو هشهش عن اهمية المباراة والمرحلة التحضيرية التي بدأها المنتخب بالمعسكر.
وأكد اللاعبان أن المباراة لها استحقاقاتها على الصعيدين الفني والبدني، والعمل على الخروج بنتيجة إيجابية تعزز من النواحي المعنوية لدى اللاعبين قبيل دخول الاستحقاق الاهم على الصعيد الرسمي في التصفيات.
وشدد عقل وأبو هشهش على ضرورة الظهور اللائق رغم أن المباراة تحمل الطابع الودي، وأن العناصر الحاضرة يجب ان تؤدي دورها رغم تأثير لاعبي الوحدات الذين تمنيا لهم التوفيق في مبارة كأس الاتحاد.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عاشق تراب الوطن (معتصم جراروه)

    الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    بالتوفيق للمنتخب الاردني
    وان شالله بكونوا قدها واكبر
  • »عاشق منتخب النشامه (طارق جمال الجغبير)

    الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    النشامه قادمون يا سنغافوره لحجز بطاقه التاهل مبكرا. لكن انا شخصيا مش خايف من منتخب سنغافوره بقدر خوفي من ملعبهم الترتان الي بزحلق لان لاعبينا لاعبين مهاريين خايف ارضيه الملعب تحد من حركتهم.
  • »عاشق النشامى للابد (طارق الجغبير)

    الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    بلتوفيق للنشامى في هده المحطه الاستعداديه المهمه وهده فرصه للجهاز التدريبي للوقوف علي جاهزيه الاحتياطين قبل مواجهه سنغافوره التي لا تريد ان تخرج مبكرا من التصفيات