سموه يستقبل رئيس اللجنة الأولمبية السورية

الأمير علي يشيد بلاعبات المنتخب النسوي

تم نشره في الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً
  • سمو الأمير علي بن الحسين يتوسط عضوي الوفد السوري ونائب رئيس الاتحاد الأردني محمد عليان (يمين) أمس - (من المصدر)

عمان - الغد - وجه سمو الأمير علي بن الحسين  نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس اتحاد غرب آسيا، رسالة دعم إلى كافة المنتخبات المشاركة ببطولة غرب آسيا النسوية، بمناسبة انطلاق نسختها الرابعة أمس بإمارة أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، بمشاركة منتخبات كل من: العراق وفلسطين والأردن والبحرين والإمارات العربية المتحدة وإيران ولبنان وتختتم يوم 12 تشرين الأول (اكتوبر) الحالي.
وجاء في رسالة سموه "أتمنى التوفيق لجميع الفرق المشاركة في هذه البطولة التاريخية، وهو أول حدث لاتحاد غرب آسيا منذ انضمام كافة الدول الأعضاء في غرب آسيا لكتلتنا الإقليمية.
وأضاف: "من المهم جدا أن نركز على تطوير اللعبة في منطقتنا، لنسائنا والرجال على حد سواء وهذا هو السبيل الوحيد  لتطوير كرة القدم في منطقة غرب آسيا".
وأضاف "نيابة عن اتحاد غرب آسيا أود أيضا أن أعرب عن خالص امتناني وتقديري لدولة الإمارات العربية المتحدة لاستضافة هذه البطولة المهمة، والتي سوف تساهم في تعزيز كرة القدم النسائية في منطقتنا، وتمكين غرب آسيا للتنافس عبر القارة وعلى الصعيد العالمي في المستقبل".
وعبر سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد الأردني لكرة القدم عن فخره بنشميات المنتخب الوطني، وذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي أجراه سموه مع المديرة الفنية للمنتخب الوطني النسوية الهولندية هيسترين أمس، قبل لحظات من بداية مباراة الأردن مع المنتخب الفلسطيني وقال سموه: "أنا فخور بإنجازات النشميات وواثق جداً بأنهن سيقدمن الأفضل في هذه البطولة".
ويلتقي رئيس اللجنة الأولمبية السورية
إلى ذلك، التقى سمو الأمير علي بن الحسين، نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم واتحاد غرب آسيا، مع رئيس اللجنة الأولمبية السورية اللواء موفق جمعة خلال زيارته الى عمان أمس.
وتباحث الطرفان بشأن آخر مستجدات كرة القدم السورية في ضوء التطورات الأخيرة التي تبلور عنها تشكيل لجنة انتقالية للاتحاد السوري لكرة القدم، بهدف انتخاب مجلس إدارة وإعادة عمل الاتحاد للشكل الطبيعي.
وشدد سمو الأمير على دعمه الكامل للجنة الانتقالية في المرحلة المقبلة، آملاً أن تكون الانتخابات لائقة بالسمعة الطيبة التي يتميز بها الاتحاد السوري.

التعليق