المحلفون يستمعون إلى وجهات نظر متباينة عن صحة مايكل جاكسون

تم نشره في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • ملك البوب الراحل مايكل جاكسون-(أرشيفية)

لوس أنجلوس- أبلغت شاهدة هيئة المحلفين في محاكمة كونراد موراي طبيب نجم البوب الراحل مايكل جاكسون أنه أكد لها مرارا أن جاكسون كان في "حالة ممتازة" في الأسابيع التي سبقت وفاته المفاجئة في حزيران (يونيو) 2009.
وقالت المحامية كاثي جوري وهي تدلي بشهادتها في ثاني أيام محاكمة موراي بتهمة القتل الخطأ غير العمد "أخبرني الدكتور موراي أكثر من مرة أن مايكل جاكسون كان يتمتع بصحة جيدة جدا وفي حالة ممتازة".
وتتناقض تأكيدات موراي لجوري عن صحة جاكسون حتى ليلة وفاته مع الشهادة التي أدلى بها الثلاثاء الماضي كيني اورتيجا مخرج الحفلات الموسيقية التي كان مقررا أن يعود بها أسطورة البوب إلى الساحة الفنية.
وشهد اورتيجا بأن جاكسون ظهر في إحدى البروفات قبل أسبوع من وفاته وهو مشوش ومتعب بدنيا.
وشاركت جوري في حزيران (يونيو) في صياغة العقد الذي وقع بين موراي وجاكسون وشركة "ايه.اي.جي لايف" الراعية لخمسين حفلا كان مقررا إقامتها في لندن لعودة المغني الشهير إلى الغناء بعد سنوات من الغياب.
وقالت إنها طلبت من موراي قبل أيام من وفاة جاكسون مساعدتها على جمع السجلات الطبية للمغني على مدار السنوات الخمس الماضية، من أجل أمور تتعلق بالتأمين على الحفلات. وأخبرها موراي بأنه نظرا للصحة الجيدة التي كان يتمتع بها جاكسون فلا توجد سوى وقائع قليلة و"أن سجلاته الطبية ستكون محدودة جدا".
وشهدت جوري أيضا بأن موراي طلب أن يكون هناك جهاز لإنعاش الرئتين "سي.بي.ار" في موقع الحفلات في لندن، عازيا ذلك إلى سن جاكسون التي بلغت الخمسين و"العروض الشاقة" التي كان سيؤديها.
ويواجه موراي عقوبة السجن لمدة تصل إلى أربع سنوات في حال إدانته. ومن المتوقع أن تستغرق المحاكمة من أربعة إلى ستة أسابيع وتعرض على الهواء مباشرة على التلفزيون الأميركي.-(رويترز)

التعليق