إليسا تصل إلى القاهرة متجاهلة دعوات منعها من دخول مصر

تم نشره في الأحد 25 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 صباحاً

عمان- الغد- وصلت المطربة اللبنانية إليسا قبل يومين إلى مصر في زيارة عمل بعد مرور شهور كثيرة على آخر زيارة لها، وتجاهلت إليسا بذلك دعوات بحظر دخولها إلى مصر، والتي أطلقها بعض الشباب بدعوى تصريحاتها الرافضة لثورة 25 يناير.
وأعلنت اللبنانية ذلك عبر حسابها الشخصي بموقع "Twitter"، وقالت إنها حضرت لمصر كي تُجهز لألبومها الجديد، وأيضا لتسجيل حلقة ببرنامج تلفزيوني.
وعبّرت إليسا، وفق ما ذكر  mbc.ne، عن سعادتها بالحضور إلى مصر، وبخاصة القاهرة، التي وصفتها بأنها من أماكنها المفضلة.
وزيارة إليسا تعتبر هذه المرة مختلفة بعض الشيء، كونها تأتي بعد ما تردد عن وجود حملات لمقاطعة الفنانة اللبنانية، ومنعها من دخول مصر، بسبب تصريحات لها ضد ثورة 25 يناير، وهي التصريحات التي لم يتم تأكيدها حتى الآن.
وكان بعض الشباب قد أطلقوا حملة على "فيسبوك" لمنع دخول إليسا مصر، ولكن لم تنجح تلك الصفحات في استقطاب جمهور كبير حتى إن إحدى هذه الصفحات ضمت 35 شخصا فقط، على الرغم من إطلاقها منذ أكثر من ثلاثة أشهر.
وقال الشخص الذي قام بإنشاء الصفحة إنه يرغب في تجميع مليون شخص لعدم غناء إليسا في الساحل الشمالي، رغم عدم وجود أنباء عن غناء إليسا في مصر قريبا.
وكانت تقارير صحفية قد نسبت لإليسا القول إن مصر تعيش حالة من الجمود حاليا، بعد أن أفقدتها ثورة 25 يناير شيئا من ثباتها وحكمتها، مؤكدة في الوقت نفسه أن تخوفها من الحكم الديمقراطي لبعض الدول العربية مثل لبنان لا يعني قبولها بالحكم بالدكتاتوري.
واستطردت "كنت أقدّر التعايش الإسلامي المسيحي فيها؛ إذ لم تكن العلاقات بينهما على أساس الدين، ولا أحد يسأل الآخر ما هو دينه أو ملّته كما هو حالنا في لبنان. وإنما للأسف هناك من أخذ الثورة الكبيرة التي حصلت إلى أماكن أخرى أفقدتها شيئا من ثباتها وحكمتها". ولم يصدر عن إليسا نفي أو تأكيد لهذه التصريحات حتى الآن.
يذكر أن إليسا أجلت طرح ألبومها الجديد إلى موعد لم يتم تحديده بعد بسبب عدم استقرار الأوضاع في مصر.

التعليق