موسى حوامدة يفوز بجائزة الشعر في مسابقة "المهاجر" الأسترالية

تم نشره في الأحد 11 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 صباحاً

عمان- الغد- أعلنت الأمانة العامة لجائزة المهاجر العالمية للفكر والآداب والفنون، التي تشرف عليها جريدة (المهاجر) العالمية الصادرة من مدينة ملبورن في أستراليا، عن "منظمة المهاجر الثقافية"، عن فوز الشاعر موسى حوامدة عن مشاركته بمجموعته الشعرية "سلالتي الريح.. عنواني المطر".
والمجموعة الفائزة كانت وفية لبقية مجموعات حوامدة الشعرية المتسمة بالتحديث الشعري المبني على جمالية بناء الشكل الفني والفكري في القصيدة المكتنزة بأسمى الحمولات الفكرية والفلسفية والوجودية، إضافة إلى أن "سلالتي الريح.. عنواني المطر" فازت بعدة جوائز دولية، وترجمت إلى لغات عدة، تحتوي على ما يميزها في المشاركات التي قدمت للجائزة، بأسلوبها الفني وصورها الباذخة.
أما جائزة القصة القصيرة، فجاءت مناصفة بين القاص والباحث والمترجم المغربي محمد سعيد الريحاني، عن مجموعته القصصية "2011 عام الثورة"، والقاص الدنماركي نيلس هاو الذي حاول من خلال كتاباته القصصية بداية من مجموعة "حين أصير أعمى"، و"جغرافيا الروح"، ومجموعة "عناصر"، ومجاميع أخرى، إرساء أسس إبداعية مكبلة بسلاسل الأبجديتين العربية واللاتينية.
وفي جائزة الفنون، اختيرت السوبرانو المغربية سميرة القادري لألبومها الذي شاركت به "رقصات موريسكية"، كما قررت الأمانة العامة تسليم جائزة الصحافة هذا العام لصحيفة نيويورك تايمز، تكريما لها لما قدمته للإعلام الحر عبر العالم، وتتويجا لمسارها الإعلامي لما يزيد على ستة عقود من الريادة الصحفية عبر العالم، توجتها بأكثر من 95 جائزة بوليتزر، وجوائز أخرى.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »البلاغ الرسمي لجائزة المهاجر 2011 (الأمانة العامة لجائزة المهاجر)

    الأحد 11 أيلول / سبتمبر 2011.
    الأمانة العامة لجائزة المهاجر العالمية للفكر والآداب والفنون في أستراليا
    تعلن عن أسماء الفائزين في دورة موسم 2011

    يسر الأمانة العامة لجائزة المهاجر العالمية للفكر والآداب والفنون التي تشرف عليها جريدة (المهاجر) العالمية التي تصدر عن "منظمة المهاجر الثقافية" في مدينة ملبورن في أستراليا، وهي جائزة مستقلة تمنح سنوياً للأدباء والباحثين والفنانين عبر العالم، تكريماً لإسهاماتهم في مجالات التأليف، والبحث، والنشر، والإبداع، والمساهمة في تلاقح الحضارات والثقافات على نطاق عالمي واسع، أن تعلن عن أسماء الفائزين في دورة موسم (2011)، والتي اشتملت على فروع الفنون، الشعر، القصة، الصحافة، البحث العلمي، المؤلف الشاب. وقد ارتأت الأمانة العامة للجائزة، بعد استشارات مستفيضة حول طبيعة المشاركات التي قدمت من مختلف البلدان العربية والعالمية، والتي بلغت (1323) مشاركة، أن تعلن النتائج الآتية: