شاكيل أونيل يجرب حظه مجددا في عالم السينما بعد اعتزاله كرة السلة

تم نشره في الخميس 18 آب / أغسطس 2011. 03:00 صباحاً
  • نجم كرة السلة الأميركي السابق شاكيل أونيل - (أرشيفية)

نيويورك- يسعى نجم كرة السلة الأميركي السابق شاكيل أونيل إلى تجربة حظه في عالم السينما مجددا بعد اعتزاله للعبة، وبخاصة وأنه أوشك على التخرج من أكاديمية السينما في نيويورك.
وكتبت الأكاديمية على مدونتها الإلكترونية "لقد تلقى تدريبات على الإخراج والتمثيل فضلا عن قضائه عدة أيام للتصوير في استوديوهات يونيفرسال مع زملائه في الدورة".
وأضافت "كل العاملين في الاستوديو والزملاء قالوا إن أونيل كان متواضعا للغاية وكريما ودودا معهم وسعدوا بالتواجد معه".
واعتزل شاكيل (39 عاما) اللعبة في حزيران (يونيو) الماضي، بعد 19 موسما قضاها في دوري المحترفين لكرة السلة الأميركي (إن بي إيه)، وتوج بالعديد من البطولات مع الفرق، التي لعب مثل لوس أنجليس ليكرز وأورلاندو ماجيك وميامي هيت وكليفلاند كافالييرز وبوستن سيلتكس الذي أنهى مشواره معه.
وجرب أونيل حظه في عالم السينما في منتصف التسعينيات بثلاثة أفلام هي (Blue Chips)  و(Kazaam) و(Steel)، ولكنها لم تكن تجارب ناجحة ولم تحقق هذه الأفلام عوائد قوية، لينطلق إلى عالم الأغنية، وأصدر أربعة ألبومات، فتحت عليه سيل من الانتقادات، أجمعت أنه لا يصلح سوى لاعب كرة سلة.
وتعاقد أونيل مؤخرا مع محطة (ترنر سبورتس) كمعلق رياضي مع صحيفة تشارلز باركيلي لاعب السلة المعتزل.-(إفي)

التعليق