محكمة تقرر حبس التونسي الجزيري

تم نشره في الخميس 21 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً

تونس - قررت محكمة تونسية أمس الثلاثاء حبس زياد الجزيري نجم منتخب تونس لكرة القدم السابق والافراج عن حاتم الطرابلسي وأسامة السلامي إلى حين استكمال تحقيقات بعد اتهامهم بتعاطي المخدرات.
وقالت وكالة تونس الحكومية للأنباء "أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بسوسة بطاقة إيداع بالسجن في حق لاعب كرة القدم الدولي السابق زياد الجزيري وقرر إبقاء اللاعب الدولي السابق حاتم الطرابلسي ولاعب النادي الافريقي اسامة السلامي في حالة سراح إلى حين استكمال الأبحاث".
وألقي القبض على الجزيري والطرابلسي نجمي منتخب تونس السابقين والسلامي لاعب وسط الافريقي بتهمة تعاطي المخدرات قبل أسبوع. ونقلت وسائل إعلام عن أنيس بن ميم محامي السلامي والطرابلسي قوله "خضع اللاعبان لاختبار ثان لتحليل المخدرات جاءت نتيجته سلبية ومطابقة للاختبار الأول أي أنهما بريئان من تهمة تعاطي المخدرات".
وأضاف بن ميم "نفى السلامي والطرابلسي تماما التهم المنسوبة إليهما نفيا قاطعا وتمسكا ببراءتهما".
وكان الجزيري لاعب النجم الساحلي السابق والطرابلسي لاعب الصفاقسي واياكس امستردام السابق ضمن تشكيلة منتخب تونس الذي احرز كأس أمم افريقيا العام 2004.

(رويترز)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »علاج الادمان (ماريا)

    السبت 16 آب / أغسطس 2014.
    من احد طرق العلاج الطريقة المؤلفة من قبل الدكتور نزارالييف الفريدة من نوعها التي ليس لها نظائرها في العالم ، لكن تم تطبيقها منذ منتصف الثمانينات وقاموا على العلاج بها اكثر من 16000 المرضى، ونسبة علاجها 86%. التطورات العلمية والعملية للمركز المحفوظة ب10 براءات الاختراع . ويستند مفهوم العلاج على أساس عنصرين رئيسيين من مرض الإدمان: الاعتماد البدني والنفسي.