اتحاد اللعبة يدرس التقارير الفنية وتشكيل المنتخب الوطني

اعتراضات بالجملة على التحكيم في بطولة ناشئي المصارعة

تم نشره في الثلاثاء 19 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً
  • المدرب علي ضامن (يمين) خلال اعتراضه على التحكيم في بطولة سابقة- (الغد)

خالد المنيزل

عمان – شهدت نزالات بطولة المملكة للمصارعة العديد من الاعتراضات من قبل المدربين واللاعبين، والتي منحت البطولة مزيدا من الاهتمام والاثارة، بعد ان قدم نجوم الأندية مستوى فنيا مرتفعا يبشر بمستقبل طيب للعبة، ولعل أكثر الاعتراضات كانت من مدربي الأندية واغلبهم مدربون للمنتخبات الوطنية، وجاء الاعتراض الرسمي المكتوب من قبل نادي الزرقاء، ورغم حضور 3 اعضاء من اتحاد المصارعة في اليوم الأول الا ان قرارات المدربين اثارت حفيظة المدربين الذين يقومون بالاعتراضات الشفوية، ويتراجعون أمام اصرار الحكام على تطبيق القانون، الا ان نزالات المصارعة الحرة شهدت ارتفاع وتيرة الاعتراضات من المدربين واللاعبين، الامر الذي فرض على لجنة الحكام ان تتدارس تقارير الحكام في جلسة خاصة عقدت يوم أمس، ورفعت توصياتها لمجلس ادارة الاتحاد لاتخاذ القرارات المناسبة في اجتماعه الاسبوعي المقرر عقده عند الساعة الخامسة من مساء اليوم الثلاثاء برئاسة رئيس الاتحاد احمد نواف العبادي، ويتوقع ان يشكل الاتحاد المنتخب الوطني الذي سيمثل الأردن في بطولة آسيا المقرر اقامتها في بانكوك خلال تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.
اعتراض الزرقاء
تقدم نادي الزرقاء بكتاب رسمي موقع من أمين سر النادي محمد الخطيب، يتضمن الاعتراض على مشاركة اللاعب جوزيف الطوال في وزن تحت 85 كغم رغم انه لم يحضر عملية الوزن، وكذلك مشاركة اللاعب حمزة عودة الله في وزن فوق 85 كغم، علما انه مسجل في وزن تحت 85 كغم.
اما ابرز النقاط التي اوردها مدرب النادي علي ضامن، فهي عدم تزويد المدربين بتعليمات البطولة، وحرمان لاعب نادي الزرقاء سلطان ضامن من المشاركة في نزالات المصارعة الحرة، رغم ان اللاعب قدم اعتذارا شفويا للحكم رشدان ندى، وعدم قبول لجنة الحكام اعتراضات المدربين خلال النزالات، وادارة المباريات من قبل حكام تابعين للاندية على حد قولهم.
اعتراضات المدربين
وشهدت نزالات اليوم الأول اعتراضات بالجملة من جمال فايز مدرب حي الأمير حسن، وكذلك المدرب يوسف الحسنات، ومدرب ابو نصير رائد القيسي، ورغم ان أمين سر لجنة الحكام نايف علوش كان متواجدا، الا انه لم يتدخل لأن الحكام كانوا على قدر المسؤولية وكانوا جاهزين للرد على استفسارات المدربين الذين سيطرت على اعتراضاتهم العصبية، ويسجل لاعضاء الاتحاد المتواجدين وهم د. قتيبة درويش وايهاب العمري وماهر خميس الفضل في حل اكثر من الاشكاليات، ورغم ذلك تواصلت الاعتراضات حتى انتهاء النزالات.
ويسجل لمدرب المنتخب الوطني الاوكراني سيرجي، انه كان ينادي على المدربين ويوضح لهم ان واجبهم في ضرورة الظهور بمظهر لائق أمام اللاعبين، وحذرهم قائلا: “لو كنتم في بطولات دولية لتلقيتم الانذار تلو الآخر”، وبين المدرب سيرجي ان المستويات متقاربة وهذا الذي جعل المدربين يعترضون على النتائج التي كانت تنتهي بفارق بسيط.
تنسيبات الحكام
اجتمعت لجنة الحكام أمس الاثنين برئاسة الحكم عبدالحي قرباع وبحضور اعضاء اللجنة نايف علوش ورشدان ندى وتدارست تقارير الحكام، والتي كانت بحق اللاعب سلطان علي ضامن وشتمه الحكام، وتم التنسيب لاتحاد اللعبة بالقرار الذي يتضمن ايقافه لمدة محدودة لا تتجاوز 3 شهور، وكذلك تقرير الحكم هيثم الاعرج بحق اللاعب عبدالله بسام بشأن التلفظ بالفاظ نابية بحق الحكم ورمي الحذاء فوق البساط، وحسب مصدر في لجنة الحكام فان اللجنة اخذت بعين الاعتبار المستوى العمري للاعبين كونهم ناشئين، لكن لا بد من تحميل المسؤولية للمدربين واتخاذ الطرق القانونية خلال الاعتراضات.
يذكر ان الحكام الذين اداروا البطولة هم عبدالحي قرباع الذي حضر في اليوم الثاني ونايف علوش ومحمود عبدالعزيز ورشدان ندى ومحمود حسني ومحمود جاموس وهيثم الاعرج وغيث الذنيبات.

التعليق