فولكس واجن تتوج فائزي الشرق الأوسط في بطولة العالم لكفاءة الصيانة 2011

تم نشره في الأربعاء 6 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً

عمان- تفوق تقنيو فولكس واجن الشرق الأوسط خلال بطولة العالم لكفاءة الصيانة 2011 بحصولهم على المركزين الأول والثاني في فئة "رئيس التقنيين الإقليمي". وتم تنظيم هذه البطولة لتكريم فنيي ومشرفي صيانة فولكس واجن والذين أبدوا أعلى معايير الجودة، المعرفة والحرفية في صيانة وخدمة السيارات.
وكان ضمن الحضور خلال توزيع الجوائز البروفسور الدكتور مارتن وينتيركورن، رئيس المجلس الإداري لمجموعة فولكس واجن والذي علق بالقول "شعارنا هذا الأسبوع كان "كن من الأفضل في العالم. كن جزءاً من فولكس واجن." إن بطولة العالم لكفاءة الصيانة قد أظهرت مرة أخرى مدى كفاءة تقنيي فولكس واجن ومكانتهم كسفراء لهذه الشركة، وأنا متأكد بأنهم سيستمرون ببذل أكبر مجهود للتأكد من رضى جميع عملائنا حول العالم."
140 تقنيا من 70 دولة شاركوا في العديد من الاختبارات العملية والنظرية وحل المشاكل على مدى 3 أيام في وولفسبورغ، ألمانيا. وفاز آندرياس شيفر من شركة بهبهاني في الكويت بالمركز الأول، في حين فاز إيلي بورجي من مؤسسة كتانة في لبنان بالمركز الثاني في المسابقة الإقليمية والتي شملت دولاً من أفريقيا، أوروبا الشرقية، آسيا الوسطى والشرق الأوسط.
وعلق آندرياس بويثفيور، مدير خدمات ما بعد البيع في فولكس واجن الشرق الأوسط "هذا إنجاز مذهل لكل من آندرياس وإيلي ولمنطقة الشرق الأوسط بشكل عام، فهي اعتراف بالجهود الجبارة التي يبذلها فريق التقنيين لضمان رضا عملائنا. إن الهدف من هذا البرنامج تأمين وتعزيز خدمات فولكس واجن في جميع أنحاء العالم، وبالتالي زيادة رضا العملاء، والذي يمثل أهمية كبيرة بالنسبة لنا."

التعليق