أودي تحتفل بالفوز العاشر لها في سباق لومان 24 ساعة

تم نشره في الاثنين 4 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً
  • جانب من الاحتفال - (من المصدر)

عمان- بعد 24 ساعة من حبس الأنفاس، تمكنت أودي مع تقنيتها الجديدة المتناهية الخفة Audi-ultra-lightweight technology من تحقيق الفوز العاشر لها في السباق الفرنسي الشهير ضمن ما اعتبر أحد أكثر الأحداث دراماتيكية في تاريخ سباق لومان حيث أثبتت تقنية أودي جدارتها بكل معنى الكلمة. ففي سباق حبس أنفاس ما يزيد على الـ 250 ألف متفرج وملايين المشاهدين المتسمرين أمام شاشات التلفاز، نجح كل من السويسري مارسيل فيسلر، الألماني أندريه لوتيرر، والفرنسي بينوا تريلويه، من تحقيق الفوز العاشر لأودي على متن R18 TDI الجديدة بعد منافسة ضارية مع أربع سيارات بيجو اعتبرت من أشد المنافسات في تاريخ سباقات لومان.
ابتدأت الأحداث الدراماتيكية في النسخة الـ 79 من سباقات لومان لمدة 24 ساعة مع تعرض سيارتي أودي R18 TDI لحادثين خلال الثلث الأول من عمر السباق، الأمر الذي رمى بحمل المسؤولية على R18 TDI رقم 2 التي حققت أسرع زمن خلال التجارب التأهيلية وخولها الانطلاق من المركز الأول، ليضعها أمام تحدٍ لا يقل صعوبة عن تحدي سباق لومان نفسه. إذ انحصرت دائرة المنافسة على لقب لومان بين فيسلر، لوتيرر، وتريلويه وثلاثة فرق مصنعية من بيجو التي لم توفر بدورها جهداً لإيقاف هجوم أودي ومنعها من تحقيق الفوز.

التعليق