12 مليون عملية إجهاض انتقائي للأجنة الإناث بالهند في 30 سنة

تم نشره في الخميس 26 أيار / مايو 2011. 03:00 صباحاً

نيودلهي- كشفت دراسة حديثة أن الهند شهدت حوالي 12 مليون عملية إجهاض انتقائي للأجنة الإناث خلال العقود الثلاثة الماضية. وأوضحت الدراسة التي نشرت نتائجها أول من أمس في نيودلهي أن نصف عمليات الإجهاض الانتقائي تلك، حدثت خلال العشر سنوت الماضية، بعد انتشار وسائل معرفة نوع الجنين أثناء فترة الحمل.
وأكد الخبراء القائمون على الدراسة بمركز أبحاث الصحة العالمية في جامعة تورونتو (كندا) أن كثيرا من الأمهات اللاتي تنجبن طفلة في المرة الأولى بالهند، يقدمن على الخضوع لعمليات إجهاض في الحمل الثاني إذا ما تبين لهن أن الجنين أنثى.
وقال مدير المركز، برهات جها في مؤتمر صحافي بنيودلهي "اكتشفنا أن في الحالات التي يكون فيها المولود الأول ذكر، ينخفض معدل الإجهاض في مرات الحمل التالية بشكل كبير".
ورغم السماح في الهند بإجراء عمليات الإجهاض إلا أنه تم في العام 1996 سن قانون يحظر الكشف عن نوع الجنين للحيلولة دون حدوث عمليات إجهاض انتقائي.
وأكد جها، بعد المؤتمر الصحافي أن "فاعلية هذا القانون محدودة للغاية"، مشيرا إلى انتشار عمليات الإجهاض الانتقائي بشكل واسع بين الطبقة الغنية في الهند بسبب ارتفاع قدراتها المالية التي تسمح لها بالتوجه إلى المراكز الصحية الخاصة.
ولفتت الدراسة إلى زيادة عدد الذكور على الإناث في الهند بين سن يوم وست سنوات بحوالي 7.1 ملايين طفل في العام 2011 بالمقارنة مع ستة ملايين في العام 2001، كما أظهرت زيادة عدد الذكور عن الإناث في الهند حاليا بما يعادل 940 سيدة لكل ألف رجل.-(إفي)

التعليق