دوري أبطال افريقيا

"شماريخ" تفسد الفرحة

تم نشره في الثلاثاء 10 أيار / مايو 2011. 03:00 صباحاً

القاهرة- ثارت مخاوف من توقيع عقوبات قاسية على الأهلي المصري من قبل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بعدما أشعلت جماهيره عددا ضخما من الألعاب النارية (الشماريخ) مما تسبب في إصابة أحد لاعبي زيسكو يونايتد بطل زامبيا.
وفاز الأهلي على زيسكو أول من أمس الأحد بهدف نظيف أحرزه محمد بركات في الدقيقة 66 وبعد عدة دقائق من استئناف المباراة التي توقفت بسبب إشعال “الشماريخ” ليتأهل الفريق المصري صاحب الرقم القياسي في عدد مرات إحراز لقب المسابقة برصيد ست مرات إلى دور الثمانية (دور المجموعتين).
وذهب عدد من خبراء التحكيم إلى أن العقوبات قد تتجاوز الغرامات المالية وقد تصل إلى نقل مباريات خارج القاهرة كما ثارت مخاوف في وسائل إعلام محلية من ان يتضمن تقرير الحكم عبارة انه استكمل المباراة تحت ضغوط الجماهير.
وقال جمال الغندور رئيس لجنة الحكام المصرية السابق إن الحكم استكمل المباراة بإرادته تماما ولم يكن تحت أي ضغوط، وأضاف لـ “رويترز”: “الحكم وجد ان هناك إمكانية في استكمال المباراة بتأمين كامل فقرر استكمالها وإصابة لاعب من الفريق المنافس لم يؤثر لانه كانت هناك تبديلات متاحة”.
وتحول ستاد القاهرة بعد مضي خمس دقائق من بداية الشوط الثاني إلى كتلة مضيئة بالنيران بسبب إشعال الجماهير عشرات “الشماريخ” في وقت واحد قبل ان تتكون سحابة دخان كثيفة فوق أرض الملعب.
وأصيب اللاعب بيلي موانزا في الدقيقة 54 بإصابة في يده ونقل الى أحد المستشفيات القريبة من ستاد القاهرة قبل ان يخرج بعدها.
وأكد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة في الأهلي لموقع ناديه على الإنترنت أن حكم المباراة ومراقبها شددا على ضرورة عدم إشعال “الشماريخ” مرة أخرى خاصة بعد الكثافة الكبيرة التي أشعلت بها جماهير الأهلي “الشماريخ” دفعة واحدة.
وروى عبد العزيز أمين رئيس هيئة ستاد القاهرة قصة دخول “الشماريخ” الى مدرجات ستاد “القاهرة” رغم التدابير الأمنية.
وقال أمين في تصريحات “تلفزيونية” عقب المباراة ان مجموعة من مشجعي الأهلي قامت باقتحام استاد القاهرة قبل المباراة بأكثر من أربع ساعات من خلال باب السيارات وانتشروا في المدرجات وهم انفسهم من قاموا بإطلاق الشماريخ، وأضاف “قامت الشرطة بتطويق المدرجات الموجود بها المجموعة المخترقة لأرض الملعب لكنها لم تحتك بهم قبل بدء اللقاء والاكتفاء بإجراء عملية إحاطة أمنية بهم لمنعهم من اقتحام أي منهم لأرض الملعب أثناء المباراة”.
وتوقع الحكم الدولي المعتزل عصام عبد الفتاح ان توقع على الأهلي عقوبة مالية لا تقل عن 20 ألف دولار، وأشار عبد الفتاح الى ان الاتحاد الأفريقي قد يأخذ في الاعتبار وهو يقرر العقوبات ان حكم المباراة لم يكن على مستوى المباراة وحرم الأهلي من احتساب ركلتي جزاء منها واحدة لبركات وأخرى لدومينيك دا سيلفا.
وقال جاستين مومبا رئيس بعثة زيسكو إن إدارة ناديه ستتقدم بشكوى رسمية للاتحاد الأفريقي تتضمن ما تعرض له فريقه أمام الأهلي.
وقال مومبا للصحافيين عقب المباراة إن “الشماريخ” التي سقطت على أرض الملعب أصابت لاعبه موانزا بحرق في كتفه وبجرح غائر، وأضاف “خروج فريقي من دوري الأبطال كان بسبب عوامل ضغط جماهيرية ومشاهد مرعبة للصواريخ والشماريخ والأدخنة الكثيفة”.
وزار عبد الحفيظ لاعب زيسكو المصاب في المستشفى وقال إنه غادرها “وهو في حالة جيدة جدا”، وأضاف “الإصابة التي تعرض لها لاعب زيسكو في يده بسيطة للغاية وعرضنا عليهم العلاج عن طريق طبيب الأهلي لكنهم أكدوا أن الأمر لا يستدعي ذلك ولا بد من عدم تهويل الموضوع”. -(رويترز)

التعليق