انشيلوتي وغموض حول مستقبله

تم نشره في الثلاثاء 10 أيار / مايو 2011. 02:00 صباحاً

مانشستر - سيعرف كارلو انشيلوتي مدرب تشلسي في نهاية الموسم إذا ما كانت شجاعة فريقه التي لم يصاحبها نجاح في الحفاظ على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ستكون كافية للاستمرار في منصبه.
وتلاشت آمال تشلسي تقريبا في إحراز اللقب بعد الخسارة أمام مانشستر يونايتد 2-1 في اولد ترافورد وأصبح فريق اليكس فيرغسون في حاجة لنقطة واحدة من مباراتين لضمان الفوز بالمسابقة.
وقال انشيلوتي في مؤتمر صحافي “مانشستر يونايتد سيحرز اللقب”.
وكانت مباراة الأحد أشبه بمباراة حاسمة على اللقب وجاءت بعد انتفاضة هائلة من تشلسي في آخر شهرين حيث كان يتأخر بفارق 15 نقطة عن يونايتد ووصل به الحال قبل المباراة بأنه كان بوسعه القفز لصدارة المسابقة بفارق الأهداف عن غريمه.
ومنذ فوز تشيلسي بصعوبة 2-1 في ستامفورد بريدج على يونايتد في آذار (مارس) الماضي لم يخسر الفريق اللندني سوى نقطتين لكن يبدو أن عثرات الفريق الكثيرة هذا الموسم وقبل هذه المباراة كان من الصعب تعويضها. وثارت تكهنات كثيرة حول مستقبل انشيلوتي خاصة في فترات تعثر تشلسي عندما جمع عشر نقاط من 11 مباراة وأيضا عندما خرج من دوري أبطال أوروبا أمام يونايتد.
وقال انشيلوتي بالروح نفسها التي عادة ما يكرر بها هذه الجملة “يتبقى عام في تعاقدي وأنا أود البقاء”.
وأضاف “سيتخذ النادي قراره في نهاية الموسم. سننتظر ونرى ما سيحدث. يجب الأخذ في الاعتبار كل ما حدث خلال الموسم”.
وأظهر الروسي رومان ابراموفيتش مالك تشلسي عدم شفقته في تعامله مع مدربين سابقين لم يحققوا نجاحا منتظرا وربما يكون فوز انشيلوتي في العام الماضي بلقبي الدوري وكأس الاتحاد الإنجليزي لا يكفي لاستمراره.-(رويترز)

التعليق