بيونسيه مطالبة بتعويض 100 مليون دولار

تم نشره في الجمعة 29 نيسان / أبريل 2011. 03:00 صباحاً
  • المغنية الأميركية بيونسيه-(أرشيفية)

نيويورك- قدمت شركة "جيت فايف" لألعاب الفيديو دعوى في ولاية نيويورك ضد المغنية الأميركية بيونسيه تطالبها فيها بتعويض قيمته 100 مليون دولار عن خرق عقد وقعته معها لصنع لعبة جديدة.
وقالت "جيت فايف"، في الدعوى التي قدمتها أول من أمس، إن بيونسيه خرقت "بسوء نية" الاتفاق معها، مما كبد الشركة خسائر وأفقد 70 شخصا وظائفهم قبل أسبوع من احتفالات عيد الميلاد.
وكانت الشركة وبيونسيه قد توصلتا لاتفاق في حزيران (يونيو) العام 2010 من أجل إنتاج لعبة فيديو تكون هي البطلة فيها بعنوان "Starpower: Beyoncé".
ووفقا لـ"جيت فايف"، فإنها كانت قد اتفقت مع بيونسيه حول "أجر مناسب"؛ ولكنها طلبت أجرا مختلفا بعد البدء في تنفيذ المشروع.
وقال مؤسس الشركة، جريج إيزلي، في تصريحات لمجلة "نيويوركر"، إن بيونسيه انسحبت من المشروع بداية كانون الأول (ديسمبر) الماضي، بعدما "كان قد تم البدء في التنفيذ، مما تسبب في خسارة 70 شخصا عملهم".
وجاء في الدعوى أيضا أن تصرف بيونسيه أدى إلى انسحاب أحد المستثمرين، كما أنه أثار انتقاد والدها ومدير أعمالها ماثيو نويلز.
وتسعى "جيت فايف"، إلى جانب حصولها على التعويض، إلى منع بيونسيه من مشاركة شركة أخرى لصنع لعبة مشابهة.-(إفي)

التعليق