شركة "LG " تطلق رسميا مبادرة دوري حارات كرة القدم

تم نشره في الأحد 27 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً

مصطفى بالو

 

عمان- اطلقت شركة (LG) الكترونيكس أمس بطولة حارات كرة القدم للفئة العمرية (9-13) سنة، والتي تحظى برعاية رئيس اتحاد الكرة سمو الامير علي بن الحسين، بالتعاون مع مؤسسة حكمت السلامة المرورية، ووزارة التربية والتعليم، أمانة عمان الكبرى، وإدارة السير المركزية من خلال المؤتمر الصحافي الذي أقيم في مدرسة احمد طوقان في جبل النزهة. ويشارك في هذه البطولة النوعية 500 فريق يمثلون 500 حي، وستقام مبارياتها على أرض ساحات عدد من المدارس.

وتحدث مندوب سمو رئيس اتحاد الكرة عضو الاتحاد لؤي عميش مؤكدا دعم الاتحاد لمبادرة شركة “LG قائلا: “إننا نحيي إقامة دوري الحارات وهو خير دليل على العمل الجاد من القطاع الخاص لدعم الحركة الرياضية. الى ذلك اشار مدير الكشافة والمرشدات بوزارة التربية والتعليم علي صيتان إلى الدور الريادي الذي يتجسد بدعم سمو الأمير علي بن الحسين للحركة الرياضية والشبابية في الأردن.

وفي نفس السياق اكد مدير عام شركة (LG) الكترونيكس في دول المشرق العربي كيفن تشا اهمية التعاون المشترك بين جميع الاطراف في المجتمع المحلي، والذي ينعكس ايجابا على جميع الشرائح بمختلف ميولاتها، منوها الى ان “شركة LG الكترونيكس” تهتم بالمبادرات التي تساهم في دعم الشباب والأطفال وتحسين نوعية حياتهم.

من جهته، قال مدير مؤسسة حكمت السلامة المرورية ماهر قدورة، يأتي إطلاق مبادرة “ملاعب اكثر أمنا” و”دوري حارات LG”، لتمكين الأطفال من اللعب ضمن أجواء آمنة وسليمة، من خلال إيجاد ملاعب مريحة توفر حماية كاملة لهم وتبعدهم عن خطر الشوارع، ونأمل بتوفير مناطق أكثر أمنا لتشجيعهم على ممارسة الرياضة وتطوير الروح الرياضية لديهم من خلال لعبة كرة القدم.

وكانت قد انطلقت منافسات البطولة امس في اجواء تنافسية قوية، والتي تستمر تصفياتها حتى تموز “يونيو” المقبل، وستعلن شركة (LG) الكترونيكس عن الجائزة الكبرى للفريق الحائز على المركز الأول خلال الايام القليلة المقبلة تحفيزا للطلاب على تقديم أفضل ما عندهم وإبراز أقصى طاقاتهم ومواهبهم خلال المباريات.

وعقب المؤتمر الصحافي اقيمت مباراة استعراضية بمشاركة عدد من لاعبي المنتخب الوطني، تمتع فيها الحضور، وحفزت المشاركين بالدوري على تقديم افضل ما لديهم من قدرات ومهارات كروية.

وتخلل حفل اطلاق المبادرة عرض قدمته موسيقات الأمن العام.

التعليق