رواد فضاء من "ناسا" يشجعون 200 طالب أميركي على دراسة العلوم

تم نشره في الخميس 24 آذار / مارس 2011. 03:00 صباحاً

نيويورك- عقد رواد فضاء ومسؤولون من وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) لقاء مع 200 طالب من المرحلتين الابتدائية والثانوية في نيويورك، لتشجيعهم على اختيار دراسات جامعية تتعلق بالعلوم، والتكنولوجا، والهندسة، والرياضيات في المستقبل.

وقال رائد الفضاء السابق ومسؤول إدارة التعليم في (ناسا) ليلاند ملفين، إن اللقاء كان يهدف لعرض السبل التي ينبغي أن يسلكها الأطفال، إذا أرادوا أن يصبحوا ملاحي فضاء، وللتأكيد على أن العمل الجاد هو الوسيلة لتحقيق ذلك.

وأشار ملفين إلى أن اللقاء سعى أيضا للكشف عن أن النساء يتولين كثيرا من المناصب الرفيعة في (ناسا)، كنائبة مدير الوكالة الفضائية لوري جارفر، التي حضرت اللقاء.

وأضاف أن (ناسا) ترغب في تشجيع الفتيات خاصة على مواصلة دراساتهن في مجالات تتعلق بالعلوم، لأن عدد الإناث في هذا المجال عادة ما يكون أقل من الذكور.

ومن جانبها أكدت جارفر في بيان أن إحدى المسؤوليات الكبرى التي تقع على عاتق العاملين في (ناسا)، هي تقديم النموذج والإلهام للأجيال المقبلة، كي تعمل بجد وتحقق أحلامها.

وأبدت أملها في أن تتضمن هذه الأحلام الدراسة في مجالات تتعلق بالعلوم والهندسة.

التعليق