كليتشكو يحقق فوزا سريعا على سوليس ويحتفظ بحزام "ثقيل المجلس العالمي"

تم نشره في الاثنين 21 آذار / مارس 2011. 03:00 صباحاً
  • كليتشكو يحقق فوزا سريعا على سوليس ويحتفظ بحزام "ثقيل المجلس العالمي"

كولن- احتفظ فيتالي كليتشكو بسهولة بلقب مجلس الملاكمة العالمي للوزن الثقيل أول من أمس السبت بعد فوزه بالضربة القاضية في الجولة الأولى على متحديه الكوبي أودلانيير سوليس.

وشعر نحو 19 ألف متفرج بالدهشة لرؤية الملاكم الأوكراني (39 عاما) وهو يسدد لكمة قوية للغاية باليد اليمنى تبعتها لكمة أخرى باليد اليسرى الى الملاكم الكوبي الفائز بذهبية في دورة أثينا الأولمبية 2004 والذي فاز في 17 نزالا خاضها منذ تحوله لملاكمة المحترفين.

ونجح كليتشكو الذي يحمل شقيقه الأصغر فلاديمير ثلاثة من الألقاب الأربعة الأخرى في الملاكمة في تحسين سجله الى 42 انتصارا مقابل هزيمتين.

وقال كليتشكو في مقابلة بالحلبة “لم يكن الأمر سهلا في البداية. سوليس كان سريعا للغاية لكنه تلقى لكمة قوية مني. أعتذر للجميع الذين كانوا يتمنون مشاهدة نزال أطول”.

ويعني الانتصار أن الأخوين كليتشكو قد يسيطرون على جميع الألقاب الخمسة للملاكمة في وقت لاحق هذا العام إذ سيلتقي البريطاني ديفيد هاي بطل رابطة الملاكمة العالمية مع فلاديمير في حزيران (يونيو) أو تموز (يوليو)، وقال فلاديمير “رأيتم لماذا اختار ديفيد هاي أن يواجهني أنا وليس أخي. لقد كان رائعا اليوم”.

ونجح سوليس الذي نشأ في أكاديميات الملاكمة الشهيرة في كوبا في تخفيض وزنه عشرة كيلوغرامات عن نزاله السابق ليصل الى 112 كيلوغراما، واعتبر كليتشكو الملاكم الكوبي (30 عاما) أخطر منافس له منذ لينوكس لويس.

وأخذ سوليس المعروف بلقب “الظل” زمام المبادرة وسدد بعض اللكمات باليد اليمنى في بداية الجولة، لكن بينما كان في طريقه لتسديد لكمة أخرى وجد كليتشكو الطريق مفتوحا ووجه له لكمة قوية باليد اليمنى ثم أخرى باليسرى ليترنح سوليس قبل أن يفقد توازنه ويسقط أرضا بعد مرور ثلاث دقائق فقط.

وفي الوقت الذي كان يقوم فيه الحكم بمساعدة الملاكم الكوبي على النهوض وينهي النزال ذهب كليتشكو الى سوليس غاضبا من أن النزال لم يستمر لأكثر من جولة واحدة.

وأبعد فلاديمير شقيقه الأكبر ليحتفلا معا بانتصار سهل على نحو مفاجئ بينما وجه المتفرجون صافرات استهجان ضد سوليس.

وترنح الملاكم الكوبي بعد لكمة فيتالي القوية، واتكأ على قدمه اليسرى لتحقيق توازن جسدي فأصيب في ركبته لدى سقوطه على الأرض.

وقال كليتشكو الذي أراد من خلال هذه المباراة إسكات منتقديه لكبر سنه الذين بدأوا حملتهم ضده بعد فوزه بالنقاط على الأميركي المتواضع شانون بريغز في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، “لقد أصيب في وسط وجهه. انها لكمة قوية ولم تعد لديه العزيمة على إكمال المباراة”.

من جانبه، فسر سوليس بطل أولمبياد أثينا 2004 وبطل العالم 3 مرات في فئة الهواة “لقد أصبت بأذى عندما سقطت على الأرض. انها أمور تحصل في عالم الملاكمة”، مشيرا إلى انه لم يخسر في 17 مباراة سابقة في فئة المحترفين.

التعليق