طرق بسيطة تجنب التأخير الصباحي عن العمل

تم نشره في الجمعة 11 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً
  • طرق بسيطة تجنب التأخير الصباحي عن العمل

مريم نصر

عمان- ساعة الذروة بالنسبة لغالبية الأمهات والآباء العاملين، تبدأ منذ أن يعلو صوت المنبه، فتنشغل الأسرة بتحضير الطعام للأطفال للمدرسة، إلى جانب إعداد مائدة الإفطار لهم، ومساعدتهم على تحضير الحقيبة وارتداء الملابس، ما يجعلهم لا يملكون دقيقة واحدة للانتعاش الصباحي.

وبدلا من التأخر عن الدوام وعدم اللحاق بالباص المدرسي، هنالك بعض النصائح البسيطة التي يمكن اتباعها لكي يحظى المرء بصباح هادئ بعيد عن التوتر.

ويقول اختصاصي الموارد البشرية سمير ياسين إن روتين الصباح يحدد مسار اليوم بأكمله، لذا من الضروري أن يبدأ المرء يومه بشكل مناسب، مبينا أن الكثيرين ممن يستيقظون لصلاة الفجر، ولا يعاودون النوم، قلما يتأخرون عن دوامهم، كما أنهم يعيشون يوما حيويا بعيدا عن الكسل.

ويضيف "من دون جدولة أعمال اليوم، لن يعرف المرء ما الذي يجب فعله، لذا يجب وضع قائمة بالأعمال التي يجب إنجازها، والأنشطة التي سيذهب لها الأطفال، والمواعيد الضرورية مثل مواعيد الأطباء، وأعياد الميلاد.

إن النوم المبكر هو الحل الأمثل للاستيقاظ مبكرا، كما من الضروري التخطيط مسبقا لليوم، بحسب خبيرة إدارة الوقت لورا ستاك، وقبل الذهاب إلى النوم، لمعرفة ما الذي ينتظر المرء في يومه.

ويقول ياسين "من الضروري التخطيط للخروج من المنزل، بحيث يأخذ المرء وقتا كافيا على الطريق"، مضيفا "فالمشوار الذي يستغرق نصف ساعة في السيارة، يجب منحه عشر دقائق إضافية، من أجل تجنب أي أزمات".

وتقول ستاك "يجب تحضير كل شيء قبل النوم، فمثلا يجب تحضير جهاز صنع القهوة قبل الخلود إلى النوم، كما يجب تنظيف جميع الأدوات في المطبخ، اللازمة لتحضير الفطور والطعام المدرسي قبل الذهاب إلى النوم، ويجب استغلال الليل في تحضير الملابس التي سيرتديها أفراد الأسرة جميعهم، والتأكد من أنها نظيفة ومكوية". وتضيف "كما يجب وضع الأطعمة في علبها المخصصة للأطفال في المدرسة قبل يوم، ليكون كل ما يجب فعله في الصباح، هو إخراجها من الثلاجة ووضعها في الحقائب".

وتنصح ستاك أن تغير المرأة والرجل من الروتين الصباحي، في حال كان يؤخرهما عن دوامهما، فمثلا يمكن الاستحمام في الليل، بدلا من الصباح، ويمكن اختيار الملابس التي لا تحتاج إلى كيّ، وخصوصا للأطفال، والقيام بحلول تختصر الوقت؛ مثل اختصار وقت التحضير ووضع المكياج وتصفيف الشعر بحلول عملية أخرى.

إذ يمكن تأجيل وضع المكياج حتى الوصول إلى العمل، وفعل ذلك في غرفة الحمام في العمل، والحصول على قصة شعر لا تحتاج إلى وقت طويل في التصفيف.

ويؤكد ياسين ضروة إشاعة جو أسري سعيد متعاون، وتقول ستاك "يجب على الأسرة أن تتعاون لتسهيل المهمات الصباحية، وتجنب التأخير، فمثلا يمكن للزوج والأطفال المساعدة قدر الإمكان. ويمكن للزوج تحضير الأطفال، والتأكد من أنهم قاموا بغسل وجوههم، على سبيل المثال، وارتدوا ملابسهم، وأن حقائبهم المدرسية جاهزة بكتبها والطعام وغيرها".

وتؤكد ستاك ضرورة تحديد كل مهمة بوقت، فمثلا أن تعطي الفطور مدة 10 دقائق والاستحمام 5 دقائق وهكذا، حتى تحدد موعد الاستيقاظ لتجنب التأخر. وتقول ستاك "يمكن توفير الفطور الدسم في عطلة نهاية الأسبوع، ويجب على الأم التفكير بتحضير فطور سريع ومغذّ للأطفال مثل؛ رقائق الحبوب، أو تناول البيض المسلوق، أو سلطة الفواكه".

ويقول ياسين "على المرء ترتيب أموره، وتذكر أين وضع أغراضه، حتى لا يضيع الوقت في البحث عن المفاتيح وغيرها". وتنصح ستاك أن لا تشعل الأم التلفزيون لأطفالها، لأنه سيبطئ الجميع، وإذا أرادت هي أو الأب الاستماع إلى الأخبار، يمكن فعل ذلك في السيارة، أو لدى الوصول إلى العمل.

وينصح ياسين أن يختار المرء الطرق السهلة المؤدية إلى العمل، وتجنب الطرق المعروفة بالأزمات، والبحث عن الطرق المختصرة إلى أماكن العمل، واختيار المدرسة القريبة من مكان العمل أو مكان السكن، لكي يكون الطريق متكاملا في حال كان الآباء هم من يوصلون الأطفال إلى المدرسة.

mariam.naser@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »هولندا (مريم)

    الجمعة 11 أيلول / سبتمبر 2015.
    أعجبني الموضوع كثيرا.
  • »التخلص من التأخير الصباحي (مالك الشناق)

    الأربعاء 2 أيلول / سبتمبر 2015.
    النوم المبكر هو الذي يساعدك على التخلص من التأخير الصباحي وتحضير جميع الأشياء قبل النوم