ناسا تتنصل من دراسة تفيد بوجود حياة على نيازك خارج كوكب الأرض

تم نشره في الأربعاء 9 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً

واشنطن- تنصلت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" من دراسة لأحد علمائها، تفيد بظهور دلائل لوجود حياة خارج كوكب الأرض، بعد اكتشافه لبقايا حفرية لبكتيريا مشابهة للموجودة في عالمنا في فئة نادرة من النيازك.
وقال رئيس مجلس البعثة العلمية في "ناسا"، باول هرتز، في بيان إن الوكالة لا يمكنها أن توافق على أي بحث، لحين تأكيده من جانب علماء آخرين.
وأوضح "على الرغم من ذلك، نؤيد التبادل الحر للأفكار والمعلومات في إطار منظومة البحث العلمي"، ولكن لا يمكن التصديق على الدراسة، طالما لم يراجعها علماء آخرون.
وكان العالم ريتشارد بي هوفر من مركز مارشال الفضائي التابع لـ"ناسا"، قد نشر السبت الماضي دراسة حول اكتشافه لبكتيريا صغيرة متحجرة على ثلاثة نيازك.
وأضاف أن هذه الحفريات بها كثير من الكربون، في إشارة لحياة مماثلة لتلك التي على الأرض.
وقال "هذا الاكتشاف يعد علامة على أن نطاق الحياة أوسع مما نتخيل، ولا يمكن أن تقتصر على الأرض فقط".
وخلص هوفر إلى هذا الاستنتاج بعد العديد من الدراسات والأبحاث، التي أجراها على مدار عقد من الزمان على هذا النوع النادر من نيازك CI1، والمتواجد في أماكن نائية من العالم مثل؛ القارة القطبية الجنوبية وسيبريا وألاسكا ويوجد منها حوالي تسعة على كوكب الأرض.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة (albirto bandiz)

    الاثنين 30 كانون الثاني / يناير 2012.
    واشنطن- تنصلت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" من دراسة لأحد علمائها، تفيد بظهور دلائل لوجود حياة خارج كوكب الأرض، بعد اكتشافه لبقايا حفرية لبكتيريا مشابهة للموجودة في عالمنا في فئة نادرة من النيازك.
    وقال رئيس مجلس البعثة العلمية في "ناسا"، باول هرتز، في بيان إن الوكالة لا يمكنها أن توافق على أي بحث، لحين تأكيده من جانب علماء آخرين.
    وأوضح "على الرغم من ذلك، نؤيد التبادل الحر للأفكار والمعلومات في إطار منظومة البحث العلمي"، ولكن لا يمكن التصديق على الدراسة، طالما لم يراجعها علماء آخرون.
    وكان العالم ريتشارد بي هوفر من مركز مارشال الفضائي التابع لـ"ناسا"، قد نشر السبت الماضي دراسة حول اكتشافه لبكتيريا صغيرة متحجرة على ثلاثة نيازك.
    وأضاف أن هذه الحفريات بها كثير من الكربون، في إشارة لحياة مماثلة لتلك التي على الأرض.
    وقال "هذا الاكتشاف يعد علامة على أن نطاق الحياة أوسع مما نتخيل، ولا يمكن أن تقتصر على الأرض فقط".
    وخلص هوفر إلى هذا الاستنتاج بعد العديد من الدراسات والأبحاث، التي أجراها على مدار عقد من الزمان على هذا النوع النادر من نيازك CI1، والمتواجد في أماكن نائية من العالم مثل؛ القارة القطبية الجنوبية وسيبريا وألاسكا ويوجد منها حوالي تسعة على كوكب الأرض.