"مقصية" روني تحسم "دربي" مانشستر

تم نشره في الأحد 13 شباط / فبراير 2011. 09:00 صباحاً
  • "مقصية" روني تحسم "دربي" مانشستر

البريميرليغ

لندن - سجل واين روني احد اجمل اهداف الدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم ليقود فريقه مانشستر يونايتد المتصدر إلى فوز ثمين على جاره مانشستر سيتي 2-1 على ملعب "أولد ترافورد" امام 75332 متفرجا ضمن المرحلة السابعة والعشرين أمس السبت.

وجاء هدف روني من تسديدة اكروباتية خلفية رائعة اثر تمريرة عرضية من البرتغالي لويس ناني في الدقيقة 78.

وحافظ مانشستر يونايتد على فارق النقاط الاربع الذي تفصله عن منافسه المباشر ارسنال الذي تغلب بسهولة على ولفرهامبتون 2-0.

في المباراة الأولى، عوض مانشستر يونايتد خسارته الاولى هذا الموسم الاسبوع الماضي بسقوطه امام ولفرهامبتون بشكل مفاجىء 1-2، في المقابل تبددت آمال مانشستر سيتي في احراز اللقب لانه بات يبتعد عن غريمه التقليدي بفارق 8 نقاط علما بان يونايتد يملك مباراة مؤجلة ايضا.

وخاض المدربان المباراة بتشكيلة حذرة بمشاركة مهاجم واحد، فزج أليكس فيرغسون بروني مهاجما وحيدا في حين جلس البلغاري ديميتار برباتوف هداف الدوري برصيد 19 هدفا على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين.

اما الايطالي روبرتو مانشيني فاشرك الارجنتيني كارلوس تيفيز ثاني افضل هداف في الدوري (18 هدفا) اساسيا، فيما جلس البوسني ادين دزيكو المنتقل حديثا من فولفسبورغ الالماني على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين، كما غاب عن مانشستر قلب الدفاع ريو فرديناند والظهير الايمن البرازيلي رافايل داسيلفا.

وخلافا لمباريات الفريقين التي تكون مغلقة وحذرة بدأت المباراة سريعة خصوصا من جانب مانشستر يونايتد، لكن الفرصة الاولى سنحت لمانشستر سيتي بعد لعبة مشتركة بين الاسباني دافيد سيلفا والعاجي يايا توريه وتيفيز اعادها الاخير إلى الاول داخل المنطقة فانفرد بالحارس الهولندي العملاق ادوين فان در سار وسددها الى جانب القائم الايمن (3)، وتلاعب ناني بدفاع مانشستر سيتي واطلق كرة قوية علت العارضة بقليل (10).

واستحوذ سيتي على الكرة وكان انتشاره افضل من اصحاب الارض لكن تيفيز كان معزولا ومراقبا جيدا من الثنائي الصربي نيمانيا فيديتش وكريس سمولينغ فغابت خطورته تماما.

ونجح مانشستر يونايتد في افتتاح التسجيل عندما تفوق روني على جوليون ليسكوت في احدى الكرات المشتركة العالية فتهيأت امام الويلزي راين غيغز الذي مررها مباشرة باتجاه ناني فسيطر عليها ببراعة وسط مراقبة من المدافع الارجنتيني بابلو زاباليتا وسار بها بضعة امتار قبل ان يسددها على يسار جو هارت الذي خرج لملاقاته (41).

ودخل مانشستر سيتي الشوط الثاني مصمما على تعديل النتيجة، وقام صانع العابه سيلفا بحركة فنية رائعة تخطى بها ثلاثة مدافعين دفعة واحدة على مشارف المنطقة واطلق كرة قوية بيد يدي فان در سار (56).

ورمى مدرب مانشستر سيتي باول اوراقه الهجومية باشراك شون رايت فيليبس في الدقيقة 57، ثم بالورقة الثانية المتمثلة بدزيكو فتحركت الجبهة الهجومية الزرقاء واثمر ضغطها هدفا عندما سار فيليبس على الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية امام باب المرمى فاستدار دزيكو على نفسه وسددها فارتطمت بظهر زميله سيلفا وخدعت الحارس فان در سار (65).

بدوره رمى فيرغسون بورقة برباتوف وحمي وطيس اللعب بهجمة من هنا واخرى من هناك، إلى ان جاءت الدقيقة الـ78 التي شهدت احد اجمل الاهداف في الاونة الاخيرة عندما وصلت الكرة الى ناني على الجهة اليمنى فمررها متقنة داخل المنطقة وهناك طار لها روني في الهواء وسددها بطريقة اكروباتية، مانحا هدف الفوز لمانشستر يونايتد وسط فرحة هستيرية في المدرجات.

وحاول مانشستر سيتي الخروج بنقطة على الاقل لكن يونايتد عرف كيف يحافظ على تقدمه ليطلق مسيرته نحو اللقب مجددا.

وعلى ستاد الامارات في لندن، حقق ارسنال فوزا سهلا على ولفرهامبتون بثنائية لمهاجمه الهولندي الدولي روبن فان بيرسي.

وكان بوسع الفريق اللندني ان يخرج بعدد وافر من الاهداف لكن حارس ولفرهامبتون واين هينيسي تعملق في الذود عن مرماه، في حين تميز مهاجمو المدفعجية ايضا بالرعونة احيانا وعدم التوفيق احيانا اخرى امام المرمى.

وسيطر ارسنال على مجريات اللعب تماما وافتتح التسجيل اثر تمريرة لقائد الفريق الاسباني شيسك فابريغاس باتجاه فان بيرسي الذي تابعها مباشرة داخل الشباك (16). ثم اهدر الروسي اندريه ارشافين وثيو والكوت فرصتين ذهبيتين لرفع غلة فريقهما من الاهداف.

واستمر مسلسل اضاعة الاهداف في الشوط الثاني قبل ان يضيف فان بيرسي الهدف الثاني اثر هجمة مرتدة سريعة وتمريرة متقنة من والكوت انفرد على اثرها بالحارس وسدد داخل الشباك (56).

واوقف ويغان مسلسل انتصارات ليفربول وانتزع منه التعادل 1-1 على ملعبه انفيلد.

وشارك المهاجم الاوروغوياني الدولي لويس سواريز اساسيا للمرة الاولى منذ انتقاله الى ليفربول قادما من اياكس امستردام الهولندي ولعب في خط المقدمة الى جانب الهولندي ديرك كاوت. وافتتح الفريق الاحمر التسجيل في الدقيقة 24 بواسطة البرتغالي الدولي راؤول ميريليس (24). لكن ويغان رفض القاء السلاح وادرك التعادل في منتصف الشوط الثاني عبر العاجي ستيف غوهوري (65).

وسجل المهاجم الصربي العملاق نيكولا زيغيتش هدفا في الثواني الاخيرة من مباراة فريقه برمنغهام ليخرج فائزا على ستوك سيتي 1-0.

وتعادل بلاكبول مع استون فيلا 1-1. تقدم فيلا بواسطة غابريال اغبونلاهور (10)، وادرك بلاكبول التعادل بواسطة الفرنسي ايليوت غراندين (14)، وأكمل استون فيلا المباراة بعشرة لاعبين اعتبارا من الدقيقة 70 لطرد لاعب وسطه الكاميروني جان ماكون.

وكان المدرب روي هودجسون في طريقه لتحقيق بداية مثالية على رأس الجهاز الفني لوست بروميتش البيون لان فريقه الجديد تقدم على وست هام 3-0 في الشوط الاول، قبل ان ينتفض الفريق اللندني في الشوط الثاني ويدرك التعادل.

وسجل غراهام دورانس (3) وجيروم توماس (8) وكييل ريد (32 خطأ في مرمى فريقه) اهداف وست بروميتش البيون، والسنغالي ديمبا با (51 و83) وكارلتون كول (58) اهداف وست هام.

ترتيب فرق الصدارة

1 - مانشستر يونايتد 57 نقطة من 26 مباراة

2 - ارسنال 53 من 26

3 - مانشستر سيتي 49 من 27

4 - توتنهام 47 من 26

5 - تشلسي 44 من 25

التعليق