جراحون يحاولون إنقاذ اليد اليمنى لكوبيتسا بعد تعرضه لحادث خطير

تم نشره في الاثنين 7 شباط / فبراير 2011. 10:00 صباحاً
  • جراحون يحاولون إنقاذ اليد اليمنى لكوبيتسا بعد تعرضه لحادث خطير

لندن - قال مدير أعمال روبرت كوبيتسا إن الجراحين يبذلون جهودا مضنية لانقاذ اليد اليمنى للسائق البولندي الذي تعرض لحادث أدى إلى اصابته بكسور مضاعفة في اليد والذراع اليمنى اثناء أحد سباقات الرالي في ايطاليا أمس الاحد.

واضاف دانييلي موريلي للصحافيين في المستشفى "روبرت قوي جدا وسوف ينجو".

وقال فريق رينو أمس أن سائقه البولندي أصيب بكسور مضاعفة في الذراع والساق واليد اليمنى في حادث تصادم أمس، واضافت متحدثة باسم الفريق ان كوبيتسا وهو السائق الأول لرينو وفاز بسباق كندا مع فريقه السابق بي ام دبليو ساوبر عام 2008 نقل بطائرة إلى مستشفى ايطالي.

وقال بيان لرينو "بعد ان خضع لفحوص مكثفة هذا الصباح تم تشخيص اصابة روبرت كوبيتسا بكسور مضاعفة في الذراع والساق واليد اليمنى. يخضع حاليا لجراحة في مستشفى سانتا كورونا في بيترا ليغري".

ومع انطلاق السباق الافتتاحي لبطولة فورمولا 1 في البحرين في الثالث عشر من آذار (مارس) المقبل فانه من شبه المؤكد ان يغيب كوبيتسا عن بداية الموسم.

ويضم فريق رينو ايضا البرازيلي برونو سينا والفرنسي رومان غروجان كسائقين احتياطيين. وكان سينا شارك الموسم الماضي مع فريق اتش ار تي بينما شارك غروجان في سبعة سباقات مع رينو في 2009، ولم يسجل اي منهما اي نقطة في عالم سباقات فورمولا 1، ويشارك الروسي فيتالي بتروف الذي ظهر لاول مرة الموسم الماضي مع كوبيتسا ضمن فريق رينو.

وذكرت وكالة انسا الايطالية للانباء ان كوبيتسا كان يشارك في سباق روندي دي اندورا قرب جنوا بسيارة سكودا فابيا عندما خرجت السيارة عن الطريق لتصطدم بحائط كنيسة.

وخرج جاكوب جيربر السائق المساعد من السيارة من دون ان يصاب بأذى بينما قام رجال اطفاء بإخراج كوبيتسا، وشارك كوبيتسا وهو مشجع متحمس للراليات في العديد من سباقات هذه الفئة سابقا وقام بتجربة سيارة رينو الجديدة المدعومة بمحركات لوتس في فالنسيا الاسبوع الماضي قبل بداية الموسم.

وخرج السائق البولندي من دون ان يصاب بأذى تقريبا في حادث تصادم مروع اثناء سباق كندا العام 2007 كما تعرض لحادث سيارة خطير في 2003.

تشاندوك يخوض تجارب مع تيم لوتس

قال توني فرنانديز مدير تيم لوتس لـ"رويترز" أمس الأحد إن الهندي كارون تشاندوك سيخوض تجارب في اسبانيا الاسبوع المقبل كسائق احتياطي محتمل للفريق الذي يشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات.

ويتطلع تشاندوك للعب دور جديد في عالم سباقات فورمولا 1 عقب مشاركته في عشرة سباقات مع الوافد الجديد فريق اتش أر تي العام الماضي.

وشارك تشاندوك في التجارب التي تسبق الموسم والتي أقيمت في فالنسيا الاسبوع الماضي باعتباره ضيفا على فريق تيم لوتس وقال فرنانديز إن لديه الآن المزيد من الوقت للتعود على السيارة.

وأضاف فرنانديز في مقابلة عبر الهاتف من ماليزيا "نرغب ان يكون (تشاندوك) السائق الاحتياطي الا اننا سنرى كيف ستسير الامور بشكل عام.. هذه هي الخطة، سينال فرصة المشاركة في التجارب على حلبتي خيريس وبرشلونة. وسنقرر بعد ذلك".

وتابع "يشعر مايك غاسكوين مدير القطاع الفني ورياض عصمت المدير التنفيذي للفريق والجميع انه السائق المناسب لاضافة ثقل إلى الفريق". وكان فريق تيم لوتس قد دخل في نزاع قانوني مع مجموعة لوتس التي ترعى فريق رينو بشأن استخدام العلامة التجارية في سباقات فورمولا 1.

وقال تشاندوك لـ"رويترز" الشهر الماضي انه مهتم بلعب دور السائق الثالث باعتبارها الخطوة الأولى باتجاه عودته الكاملة إلى السباقات في العام 2012.

وكان تيم لوتس الافضل ضمن الفرق الثلاثة الجديدة العام الماضي ويأمل الان في ظل استخدام محركات رينو والتصميم الجديد القوي للسيارة في الارتقاء بمستواه هذا الموسم، وقال فرنانديز "نحن سعداء للغاية بالسيارة، تبدو رائعة.. لكن وحتى تنزل إلى حلبة المنافسة فاننا لا نستطيع ان نجزم بشيء. رد الفعل الذي حصلت عليه من السائقين هيكي كوفالاينن ويارنو ترولي كان رائعا". وتابع "السيارة لم تصل إلى وضعها النهائي بعد خلال التجارب السابقة وما زلنا نقوم بالكثير من التجارب.. إلا أن الأزمنة التي نحققها تبدو رائعة. لقد قطعنا خطوة كبيرة إلى الأمام. بالمقارنة ببقية الفرق لم نكن بعيدين جدا عنهم".

وقال فرنانديز "هذا يظهر ما يمكن ان نقوم به اذا توفرت لدينا الروح المناسبة والاشخاص المناسبين".

التعليق