إجراء الاستشارات الطبية عبر البريد الإلكتروني

تم نشره في الثلاثاء 25 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً

لندن- تفكر الحكومة البريطانية حاليا في توصية المرضى، في محاولة منها لتقليل التكاليف الصحية، باستشارة الأطباء في أمراضهم عن طريق البريد الإلكتروني، وذلك بإرسال الأعراض التي يعانون منها لهم.

وقالت جريدة (ديلي ميل) البريطانية إن المقترح أيضا سيتضمن نصح مرضى القلب والرئة والسكري بقياس ضغط الدم ونسبة الجلوكوز والحرارة وإرسال هذه البيانات للأطباء بدلا من التوجه إليهم.

وتسعى الحكومة عن طريق هذه المبادرة لتجنب الاستشارات الطبية غير الضرورية وذلك أملا في توفير بليون و180 مليون يورو سنويا، وهو الأمر الذي سيسمح للأطباء بالتركيز مع الحالات الأكثر خطورة.

وأرسلت السلطات الصحية بالفعل إلى آلاف المرضى أجهزة إلكترونية صغيرة سهلة الاستخدام، لتفعيل هذا النوع من التشخيص المنزلي.

وحذرت جمعية الأطباء البريطانية من خطر سقوط المعايير الصحية عن طريق التشخيص عن بعد، منتقدة في الوقت نفسه أن هذا المقترح سيتسبب في ضياع جزء كبير من وقت الأطباء في الرد على الرسائل الإلكترونية بدلا من فحص المرضى مباشرة.

وقال رئيس الجمعية لورنس بوكمان "خوفي الأكبر هو ألا يلاحظ شخص ما خطورة المرض الذي يعانيه، أو الا يدركه الطبيب الذي يقرأ رسائله".

ومن جانبها وصفت كاثرين ميرفي رئيس جمعية المرضى البريطانيين خطط الحكومة بالـ"خطيرة".

التعليق