"النشامى" يخسرون اختبار أوزبكستان ويذرفون دموع الأحزان

تم نشره في السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً
  • "النشامى" يخسرون اختبار أوزبكستان ويذرفون دموع الأحزان

الفريق يودع نهائيات آسيا الكروية ويصل عمان اليوم

تيسير محمود العميري- موفد الغد واتحاد الإعلام الرياضي

الدوحة – ودع نشامى المنتخب الوطني لكرة القدم نهائيات كأس الأمم الآسيوية الخامسة عشرة لكرة القدم، التي تستمر منافساتها في قطر حتى يوم 29 كانون الثاني (يناير) الحالي، وذرفوا دموع الأحزان بعد خسارتهم أمام اوزبكستان 2-1، في المباراة التي شهدها ستاد خليفة يوم أمس، ليتأهل منتخب أوزبكستان للمرة الأولى إلى دور الأربعة، في انتظار الفائز من لقاء أستراليا والعراق.

وعاش النشامى وجماهير الكرة الأردنية ليلة حزينة على وقع الخسارة المؤلمة، بعد أن كان الجميع يمنون النفس بدخول المنتخب مربع الكبار، والمنافسة بقوة على اللقب الآسيوي الغالي.

وستعود بعثة المنتخب إلى عمان ظهر اليوم بعد اختتام مشوار المشاركة المشرف في البطولة، التي شهدت حضورا طيبا للنشامى فيها.

وكان المنتخب الياباني أول المتأهلين إلى دور الأربعة بعد فوزه أمس على منتخب قطر بنتيجة 3-2، في المباراة التي جرت في ستاد الغرافة، وسيلعب في دور الأربعة مع الفائز من لقاء إيران وكوريا الجنوبية.

الأردن (1) اوزبكستان (2)

غابت الخطورة الفعلية عن المرميين في ربع الساعة الاولى من زمن المباراة، ربما لأن منتخبنا ونظيره الأوزبكي حاولا جس نبض بعضهما البعض، من حيث التغييرات التي طرأت على تشكيلتيهما وحتى أسلوب اللعب، نظرا لأن حسابات المباراة تختلف عن سابقاتها.

المنتخب الوطني نزل إلى الملعب بتشكيلة ضمت ثلاثة وجوه جديدة بسبب الإيقاف والإصابة، فشارك محمد الدميري في مركز الظهير الأيسر وقابله في الميمنة سليمان السلمان، وتولى قلبا الدفاع بشار بني ياسين ومحمد منير، رقابة مهاجمي الخصم، منعا لإحداث خطورة على مرمى الحارس عامر شفيع، الذي وضع الثقة في نفوس زملائه وهو يذود عن مرماه.

وعمد لاعبا الارتكاز بهاء عبدالرحمن وشادي أبو هشهش إلى تشييد جدار دفاعي في عمق منطقة الوسط، وتوفير الإسناد اللازم للثلاثي عامر ذيب وحسن عبدالفتاح وأحمد عبدالحليم، الذين كانوا يحاولون الانطلاق بحذر إلى نصف الملعب الأوزبكي والارتداد السريع إلى الخلف، تحسبا من تقدم يكشف الخطوط الخلفية، بينما تميز مؤيد أبو كشك في تحركاته بالجبهة الأمامية وأزعج مدافعي أوزبكستان، لكن المنتخب كان بحاجة إلى التركيز في التمرير وعدم اللجوء إلى الكرات العالية التي كانت تذهب غالبا للاعبي أوزبكستان.

منتخب أوزبكستان كان هو الآخر حذرا في تحركاته واعتمد أساسا على المناولات السريعة والطويلة في طرفي الملعب، وهو الأمر الذي أدى إلى تراجع لاعبينا بعض الشيء إلى نصف ملعبهم، وظهر واضحا أن الفريق الأوزبكي لعب بأسلوب 3-4-3، حيث تواجد في الخط الخلفي ساخوب جوارييف وأوديل أحمدوف وشافكت مولدنجاروف، وهذا الثلاثي وجد نفسه مرارا بحاجة لمساعدة لاعبي الوسط لمنع التهديد المباشر على مرمى اجناتي نيستروف، وعمد كل من جاسوب حسنوف وتيمور كابادزي وعزيز بيك حيدروف واوليغ باكييف، إلى التنويع في الاختراقات وتهيئة الكرات أمام مشارف منطقة جزاء الحارس عامر شفيع، لإفساح المجال أمام سيرفر دجباروف وسانجار تورسنوت والكسندر جيزيخ لإطلاق التسديدات من خارج المنطقة وعكس الكرات العرضية التي كان عامر بالمرصاد لها.

فرص المباراة بدأت بتسديدة متهورة لأحمد عبدالحليم في العلالي بعد تمريرة من أبو كشك لذيب، والرد الهجومي الأوزبكي جاء سريعا فأرسل سانجار كرة عرضية قطعها السلمان في الوقت المناسب، وتصدى عامر شفيع بقوة لقذيفة ألكسندر من خارج المنطقة، ثم تطاول شفيع وسيطر على الكرة العرضية من سيرفر.

هذه الإنذارات الأوزبكية دفعت المنتخب إلى الرد بسرعة، فكاد أحمد عبدالحليم أن يضع النشامى في المقدمة عندما نفذ حرة مباشرة تطاول لها الحارس نيستروف وأبعدها من حلق المرمى بعد اصطدامه بالقائم، وبعد دقيقة عكس السلمان كرة عرضية هيأها ذيب لحسن عبدالفتاح الذي سددها حسب الأصول لكن الكرة مرت بجانب القائم.

وشهدت الدقائق الخمس الأخيرة تحركا خطرا للاعبي أوزبكستان، فسدد مكسيم قذيفة من حرة مباشرة علت العارضة، وتدخل عامر شفيع كالسد المنيع وأنقذ مرماه من هدف محقق إثر تسديدة مكسيم وهو على بعد خطوات من المرمى، لتحدث دربكة ويتم تشتيت الكرة في الوقت المناسب.

هدفان صاعقان

لم تكد تمضي دقيقتان على بدء الشوط الثاني، حتى كان سيرفر يتوغل ويتعرض لإعثار من عامر ذيب فاحتسبها الحكم ركلة حرة نفذها سيرفر في العمق طار لها اوليغ باكيف ووضعها برأسه في شباك الحارس عامر شفيع، ولم يكد المنتخب يصحو من صدمته حتى جاء الهدف الأوزبكي الثاني في الدقيقة 49، حيث مرر مكسيم الكرة لحسنوف الذي مررها بالعرض أخذها اوليغ بقدمه مسجلا الهدف الثاني لمنتخب اوزبكستان والشخصي له.

هذان الهدفان نالا من منتخبنا وجماهيره التي صمتت من هول المفاجأة، ولم يظهر المنتخب نوعا من الجدية للمضي قدما صوب ملعب اوزبكستان، وسنحت للمنتخب رغم ذلك فرصة فسدد حسن عبدالفتاح كرة ضعيفة مرت خارجا.

وشيئا فشيئا بدأ المنتخب يتخلى عن حذره الدفاعي فتقدم بهجمة منظمة وعكس عبدالحليم كرة عرضية أفلتت من قدم ذيب لتتحول إلى ركنية نفذها عبدالحليم وأحدثت دربكة فتحولت الى ركنية أخرى من دون أن يستفيد منها المنتخب.

وأجرى منتخب أوزبكستان تبديلا فأشرك ستانسلاف اندريف مكان جاسور لتعزيز منطقة الوسط، وتحرك المنتخب على صيحات الجماهير، وتمكن بشار بني ياسين في الدقيقة 59 من تقليص النتيجة فسجل هدفا للمنتخب، عندما نفذ أحمد عبدالحليم ركنية سددها عامر ذيب برأسه لترتد من الحارس أمام المدافع المتقدم بشار بني ياسين الذي لم يتوان عن وضعها في الشباك.

وأجرى منتخب أوزبكستان تبديلا ثانيا فدفع بالحارس البديل تيمور جواريف مكان اجناتي، فيما دفع منتخبنا بورقة عبدالله ذيب مكان شادي أبو هشهش لتعزيز الجبهة الأمامية، واستمد المنتخب مزيدا من الثقة فانطلق نحو المرمى الأوزبكي وتبادل الدميري وحسن الكرة، لتتهيأ على قدم عبدالحليم الذي سددها بقوة ارتدت من الحارس ولم تجد من يكملها، ثم سدد عبدالحليم كرة مرت خارجا وأخرى في أحضان الحارس من حرة مباشرة.

واندفع المنتخب بقوة إلى نصف الملعب الأوزبكي سعيا لإدراك التعادل، فيما كان الأوزبكيون يعتمدون على الهجمات المرتدة، وأجرى منتخب أوزبكستان تبديله الأخير فأشرك المدافع أنزور اسماعيلوف مكان مكسيم لتعزيز قدراته الدفاعية، وأمسك منتخبنا بوسط الملعب وبدأ بشن الهجمات من مختلف المحاور، لكن التسرع ظهر عى اللمسة الأخيرة، فيما كان الأوزبكيون يرتدون بهجمات معاكسة، فتدخل بشار في الوقت المناسب لإبعاد الكرة عن قدم اوليغ.

ودفع المنتخب بورقة اللاعب أنس حجة مكان أبو كشك لتعزيز الجبهة الأمامية، وتعرض حسن للإعثار فاحتسبها الحكم ركلة حرة مباشرة نفذها عبدالحليم فارتدت من المدافعين، وتراجع أداء المنتخب فكاد الأوزبكيون أن يسجلوا هدفا ثالثا، لكن تسديدة سانجار مرت بمحاذاة القائم، ورد المنتخب بجملة هجومية فسدد عبدالله ذيب كرة عاليا، وفشل عبدالله في استغلال تمريرة حسن في العمق خلف المدافعين، فيما كان الفريق الأوزبكي يكثر من التمرير في العمق خلف المدافعين لاستغلال المساحات الفارغة.

وغاب التركيز عن اللاعبين في الدقائق الأخيرة وفتر حماسهم، واحتسب الحكم 4 دقائق كوقت بدل ضائع، وحاول المنتخب شن هجمة تحولت إلى الأوزبكيين الذين عمدوا إلى تدوير الكرة لإضاعة الوقت، لتنتهي المباراة بفوز أوزبكي نقلهم للمرة الأولى في تاريخهم إلى دور الأربعة، فيما ذرف النشامى دموع الحزن على الخروج من دور الثمانية.

المباراة في سطور

النتيجة: الأردن 1 اوزبكستان 2

الأهداف: أوليغ باكيف 47، 49، وبشار بني ياسين 59

الحكام: عبدالمالك عبدالبشير وجيفري جوه وهاجا مادين محمد "سنغافورة" ويوشي نيشومورا "اليابان"

العقوبات: إنذار سليمان السلمان (الأردن) وسانجار تورسنوف (اوزبكستان)

الملعب: ستاد خليفة

مثل الأردن: عامر شفيع، محمد منير، بشار بني ياسين، محمد الدميري، سليمان السلمان، بهاء عبدالرحمن، شادي أبو هشهش (عبدالله ذيب)، عامر ذيب، حسن عبدالفتاح، أحمد عبدالحليم، مؤيد أبو كشك (أنس حجة).

مثل أوزبكستان: اجناتي نيستروف (تيمور جواريف)، ساخوب جوارييف، اوديل أحمدوف، شافكت مولدنجاوف، تيمور كابادزي، سيرفر دجباروف، عزيز بيك حيدروف، جاسوب حسنوف (ستانسلاف اندريف)، اوليغ بيك باكيف، سانجار تورسنوف، الكسندر جيزيخ (انزور اسماعيلوف).

الأمير علي يلتقي اللاعبين

حرص سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني ونائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم على الالتقاء باللاعبين في مقر إقامتهم قبل بدء اللقاء، حيث عبر سموه عن تقديره وإعجابه بأداء ونتائج النشامى في الدور الأول، مشيرا في ذات الوقت إلى أهمية اللقاء أمام أوزبكستان، لأن الفوز سيضع المنتخب في دور الأربعة للمرة الأولى في تاريخه.

وأثنى سموه على أداء الجهاز الفني بقيادة المدير الفني عدنان حمد، مؤكدا أن كل الأردنيين ينظرون إلى المنتخب بفخر واعتزاز وينتظرون منه الأفضل على الدوام.

وأكد اللاعبون أنهم سيكونون على قدر المسؤولية والتحدي، لأن كلمات ودعم جلالة الملك عبدالله الثاني تمنحهم على الدوام حافزا إضافيا للرقي في الأداء والنتائج.

شذرات من المباراة

• بدأت الجماهير الأردنية بالتوافد الى ستاد خليفة الدولي قبل ثلاث ساعات من بدء المباراة، رغم الأجواء الباردة التي سادت الدوحة أمس، وحملت معها الأعلام الأردنية وصور جلالة الملك عبدالله الثاني.

- شاشة عرض كبيرة عرضت مباراة قطر واليابان التي انتهت قبل أن تبدأ مباراة الأردن واوزبكستان، حيث تابعتها الجماهير نظرا لأن تلك المباراة أقيمت في ستاد الغرافة.

• الإذاعة الداخلية في ستاد خليفة بثت العديد من الأغاني الوطنية الأردنية الحماسية التي أثارت حماس الجمهور، الذي رسم العلم الأردني بشكل لافت على المدرجات.

• لاعبو المنتخبين نزلوا الى أرض الملعب لإجراء عملية الإحماء قبل 50 دقيقة من بدء المباراة.

• مراسم المباراة بدأت بحاملي علمي الأردن وأوزبكستان وعلم الاتحاد الآسيوي وشعار اللعب النظيف، وعزفت الموسيقى السلام الملكي الأردني والجمهوري الأوزبكي.

• درجة الحرارة بلغت 18 درجة وسرعة الريح 21 كم/ الساعة خلال المباراة وفق تقديرات المنظمين.

• المنتخب الوطني ارتدى القمصان الحمراء فيما ارتدى لاعبو أوزبكستان القمصان البيضاء.

• قام لاعبو منتخبنا بمصافحة لاعبي أوزبكستان والتقطت الصور التذكارية وجرت القرعة بين بشار بني ياسين وسيرفر دجباروف.

• لاعب المنتخب مؤيد أبو كشك كان أول من لمس الكرة في المباراة.

• حضر المباراة "16073" متفرجا الغالبية العظمى منهم من مؤازري النشامى حسب الإحصائيات الرسمية للمنظمين.

• جائزة أحسن لاعب من سامسونج نالها لاعب أوزبكستان اوليغ باكييف.

taiseer.aleimeiri@alghad.com

لاعب المنتخب الوطني احمد عبد الحليم يبعد الكرة بضربة مزدوجة من امام اللاعب الاوزبكي سانجر تروسنوف (رويترز)

لاعبو الاردن واوزبكستان يتصافحون عقب نهاية اللقاء -(الغد)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »أبطال العرب (عاطف مطيع الوكيل)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    انتم ايهاالنشامى رفعتم رؤس العرب بقطر لما قدمتم
    من فن للكرة الاردنيه حقيقي يفتخر كل عربى بكم والى الامام بالتوفيق مع مدربكم المميز عدنان حمد.

    عاطف مطيع الوكيل مواطن مصرى أعمل بالاردن
  • »كفيتو ووفيتو (نشميه)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    ما قصرتو يا النشامى كفيتو و رفعتو روسنا وعلى الاقل لعبتو لعبه نظيفه وبروح عاليه على عكس المنخب الثاني وللاسف كانه بلعب مصارعه مو كره
    ماشالله عليكم اذا واانتم ناقصين مجموعه من احسن لاعبينكم فازو بصعوبه فكيف وانتو بكامل قواكم
    الله يقويكم انشالله الجايات اكثر
  • »والله نشاما ... (احمد النسور)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    المدير الفني... الفنان عدنان حمد في المؤتمر الصحفي يقول بشار بني ياسين فقد ثلاثة من اسنانة في الشوط الاول ومع ذلك اكمل المباراة وسجل هدف لذلك لن اقول هارد لك للاردن بل اقول مبروك للاردن على هؤلاء الرجال وهذا الفريق الرائع... نعم انكم نشاما
  • »النشامى (ثناء المحيسن)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    يانشامى الوطن اي نعم خسرت بهذه المباراة ولكن فزت بحب شعبك وجماهيرك ونحن مقتنعين بروحك الرياضيةومن هنا بدات ياايها المنتخب وليست النهاية؟؟؟وشكرا ونحن فخورين بك مهما عملت يامنتخب؟؟؟
  • »النشامى (دارين)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    والله على راسي النشامى كانوا قدها وقدود ولكن قدر الله وما شاء فعل
  • »والله نشامى (زيد ايمن الفاعوري - السلط)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    ارفعوا راسكم انتم نشامى نحن راضون عن ادئكم ايها المقاتلون الاردنييون نشامى راسكم بالعالي الله يعطيكو العافية
    كللنا فخر بكم
  • »كسبنا وربحنا النشامى (مواطن عربي)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    الف مبروك للوطن بهؤلاء النشامى اللذين ابدعوا للوطن ورسموا وجه عمان ورفعوا رايتة عالياً و بأخلاقهم وحرصهم ومثابرتهم دليل انتمائهم وهم منا ونحن معهم لأجل الوطن وقائد الوطن حفظه الله ورعاه
  • »شكرا لكم (naseem naser)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    تحية عز وفخر للمنتخب الوطني الكبير بعطاءه والكبير بانجازه لقد وضعتم فينا الفخر والكبرياء اديتم واجبكم على اكمل وجه شكرا لكم لانكم زرعتم فينا الامل والحب وزعتم فينا التلاحم شكرا لكم والف شكر والله يعطيكم العافية ولنا لكم كل الدعم والوفاء والى الامام ولنرمي مباراة الامس وراءنا خرجنا بشرف والمستقبل امامكم .
  • »الله يعطيكو العافيه (يوسف الجهمانين)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    الشباب ما قصرو لكن انا عتبان ع الكابتن حمد لانو التبديلات امبارح كانت دون الطموح كان لازم ينزل الكابتن حمزه الدردور لانو مهاجم من طراز رفيع وشكرا
  • »مبروك للنشامى (فراس الطرايرة)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    مبروك للنشامى الاداء كان مشرفا في البطولةوجميع اللاعبين رائعين ونشكرهم على تطور الكرة في الاردن وافضل حارس بأسياعامر شفيع
  • »هاردلك للرجال (حسام سلامه)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    هاردلك لنشاما منتخبنا الرجال
    و الله ستبقى اسمائهم محفورة في قلوبنا الى زمن بعيد
    منتخبنا شرفنا و خرج بشرف و القادم افضل انشاءالله
  • » (لؤي المعايطة)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    مش مشكلة يانشامى المنتخب وياجماهير الكرة الاردنية كفيتووفيتو
  • »تحية خاصة جدا للفارس المجهول (خالد)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    اتهموه بكبر السن و قلة اللياقه البدنية، طالبوا حمد بعدم ضمه لتراجع مستواه، لم يتكلم احد عن استبساله امام اليابان، كيل المديح لنجوم الوحدات و الفيصلي فقط، لم ينتبه اليه احد بعد المباراتين الكبيرتين امام السعوديه و سوريا خاصة بعد الصابة حاتم عقل في اول مباراة، تحمل ما لم يتحمله احد بقيادة الدفاع و المنتخب، فقد اسنانه و اكمل الشوط الاول، توقعنا إراحة ذلك المحارب النادر في الشوط الثاني، و لكن حب الوطن كفاه الآلام التي لا يحتملها احد، عاد و سجل و قلص الفارق، لم يستطع ان يفرح بهدفه بسبب النزيف و القطن في فمه، لم يستطع التنفس من فمه كما بقية اللاعبين و لكنه حارب و حارب لآخر لحظة، لله درك يا بشار بني ياسين، لقد أعطيتنا درسا في الوطنيه و الانتما قبل ان تعلمنا كيف اللعب يكون، لله درك يا ابن الاردن يا نشمي، و الله لن ننساك و و تضحياتك أبدا أبدا
  • »الاردن اولا (محمد البطوش)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    النشامى بدعو وكانو قدها واحرجو منتخبات عريقه ورفعو اسم الاردن بالعالي بالمستوى الذي ظهرو فيه والف مبروك على المستوى الممتاز والله رجال
  • »واللة ما في مثلك يا الاردن. (احمد الغد)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    شكرا يا منتخبنا با رافع الراس يا بطل يا احسن الناس شفيع بطل مافيه احسن منه. بشار يا قائدنا رفع راس .سلمان يسلم راسك. الدميري شجاعة ابن بطل هيهات تنجب مثله.منير نورتالطريقنا ينوراللة وجهك .حسن شكرا يا زيزو العرب والله مثلك ما لاقي.عامر تعمر دارك ياالعب الناس. عبدالرحمن يا سلام لعب راقي ياالفنان. عبود يا حليم خليت الحارس يطلع برا ؤيفكر ؤين راحت يدو.شادي يا فنان لعب راكز في الميدان .مؤيد مثلك مثلك ما جابو لو لفوا او دارو.انس يا فنان لعب وتكتيك
    ومهارة وانت بشباب.عبداللة الذئب يا بطلل يا مخوف اخمدوف .عدنان حمد ياالاردن لا تجيبو غيره مشان اللة لعب وتكتيك ما في زيو.
  • »هاردلك (جميل منصور)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    هاردلك يانشامى وفيتو وكفيتو ارفعو رؤوسكم عاليا فعندما ذهبتم الى الدوحه لم يكن اقرب المتفائلين ان يرى هذا المستوى الرائع الذي قدمتموه ولن يطالبكم اي احد بالكاس مشاركتكم اكثر من رائعه وخيرها بغيرها
  • »الحمد لله ... تلك البداية (غانم مشعل)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    خرجنا بشرف . نعم لاننا لعبنا بكل ما عندنا من مقومات وامكانات فتحية للنشامى للعطاء الكبير الذي قدموه في الدوحة . والخروج ما هو سوى البداية لتحقيق الانجازات اذا ما اكملنا المسيرة التنموية . الى الامام ابناء الاردن الاوفياء والحمد لله على كل شئ
  • »ليس وقت المجاملات (مقهور)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    روحنا واللي صار صار بلا مشاعر بلا عواطف
  • »سنتحدث اليوم عن انجازكم (ماهر طعمه)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    الاستاذ تيسير العمبري المحترم
    شكرا لك على هذة التغطيه الجميله
    ولا يسعنا الا ان نتحدث عن انجازكم من اليوم وصاعدا ونضيفه الى انجاز 2004 وفي الايام القادمة ربما نصل الى الهدف الذي نصبو اليه بهمة النشامى
  • »مبارك وعلينا التفكير بالمستقبل (كاس العالم) (عبدالله المحادين)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    قدم النشامى صورة طيبه عن الكرة الاردنية واعدوها للواجهة الاسيوية من جديد وكنا نمني النفس بالتاهل لدور الاربعه ولكن قدر الله وما شاء فعل ولكن انتهى كاس اسيا الان ويجب التفكير بالمستقبل القريب ويجب التفكير بتصفيات كاس العالم ويجب الاهتمام بالمجموعة الموجوده من اللاعبين وابقاهم على اهبة الاستعداد للبطولة الاهم تصفيات كاس العالم وكلي امل ان منتخبنا قادر للتاهل لكاس العالم في البرازيل ولما لا ولكن اتمنى ان نجهز العدة ونتعلم من اخطاءنا والسعي وراء ان نلعب كرة اكثر اتزان واقرب للهجومية منها للدفاعية ولتحقيق ذلك يجب ان نساعد على احتراف اللاعبين والسعي وراء ان نلعب مباريات ودية على مستوى عالي واروبي كي نصل لدرجه كبيرة من القوة والجاهزيةالتي قد تسعفنا لعمل المعجزاة ولما لا كل التوفيق للنشامى كانو مقاتلين على ارض الملعب وكل الشكر لكل من دعم النشامى من جمهور واعلامين وصحافين وفنانين من اطيف شعبنا الطيب وعلى راسنا حضرة صاحب الجلالة المعظم الرياضي الاول عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه.
  • »والله غالية.. (ايه ملحم)

    السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011.
    والله دموعكوا غالية علينا كنا معكوا وراح نضل معكو يا النشامى احلا منتخب..