فيدرر يتقدم بثقة وفوزنياكي تهاجم الصحافيين رغم فوزها

تم نشره في السبت 22 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً
  • فيدرر يتقدم بثقة وفوزنياكي تهاجم الصحافيين رغم فوزها

بطولة أستراليا المفتوحة

ملبورن - واصل السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيا حملة الدفاع عن لقبه بنجاح ببلوغه الدور الرابع من بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الاربع الكبرى المقامة على ملاعب مدينة ملبورن والبالغة قيمة جوائزها 24.2 مليون دولار أميركي، اثر فوزه السهل على البلجيكي كزافييه ماليس 6-3 و6-3 و6-1 أمس الجمعة في الدور الثالث.

وخلافا لمباراته في الدور الثاني امام الفرنسي جيل سيمون حيث احتاج إلى حوالي 4 ساعات للفوز عليه بـ5 مجموعات، لم يجد فيدرر اي صعوبة تذكر للتغلب على ماليس وحسم النتيجة في صالحه خلال 57 دقيقة على غرار مواجهته الاولى امام السلوفاكي لوكاس لاسكو عندما تغلب عليه 6-1 و6-1 و6-3 في ساعة و24 دقيقة.

وحطم فيدرر، الساعي لأن يصبح ثاني لاعب فقط يفوز بلقب هذه البطولة 5 مرات بعد الاسترالي روي ايمرسون الذي توج به ست مرات (1961 و1963 و1964 و1965 و1966 و1967)، الرقم القياسي في عدد الانتصارات في هذه البطولة ورفعه الى 57 فوزا منذ عام 2000 بفارق فوز واحد عن الرقم القياسي السابق الذي كان بحوزة السويدي شتيفان ادبيرغ، وقال فيدرر "تحطيم الرقم القياسي في عدد الانتصارات انجاز رائع، لكن ادبيرغ ما يزال مثلي الاعلى في كرة المضرب".

وهو الفوز الثامن لفيدرر على ماليس في 9 مواجهات جمعت بينهما حتى الآن، وهو سيلاقي في الدور المقبل الاسباني تومي روبريدو الفائز على الاوكراني سيرغي ستاخوفسكي 5-7 و6-2 و6-4 و6-2.

وكسر فيدرر ارسال ماليس 7 مرات وحقق 36 ضربة رابحة وهو العدد ذاته للاخطاء المباشرة، واوضح فيدرر "انا سعيد بتخطي هذه المباراة القوية امام ماليس الذي واجهته مرات عدة في فئة الشباب، لقد قدم اداء رائعا في المجموعتين الاوليين".

يذكر ان فيدرر حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب في الغراند سلام (16 آخرها العام الماضي في استراليا عندما توج باللقب للمرة الرابعة بعد اعوام 2004 و2006 و2007)، خرج من الدور الثالث للبطولة في مناسبتين من اصل 12 مشاركة وكانتا في مشاركتيه الاوليين عامي 2000 و2001.

من جهته، ضمن الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث وبطل 2008 تأهله بسهولة مستفيدا من انسحاب مواطنه فيكتور ترويكي التاسع والعشرين بسبب الاصابة في عضلات البطن.

وخاض ديوكوفيتش 40 دقيقة فقط كانت مدة المجموعة الاولى التي حسمها في صالحه 6-2 قبل ان يقرر صديقه ترويكي المتوج معه بلقب كأس ديفيس اواخر العام الماضي على حساب فرنسا، الانسحاب.

ويلتقي ديوكوفيتش في الدور المقبل مع الاسباني نيكولاس الماغرو الرابع عشر والذي تغلب على الكرواتي ايفان ليوبيسيتش السابع عشر 6-4 و7-6 (10-8) و6-3.

وبلغ الدور ذاته الاميركي اندي روديك الثامن بتغلبه على الهولندي روبن هاسه 2-6 و7-6 (7-2) و6-2 و6-2، ليضرب موعدا في الدور المقبل مع السويسري ستانيسلاس فافرينكا التاسع عشر الفائز على الفرنسي غايل مونفيس الثاني عشر 7-6 (7-4) و6-2 و6-3.

كما تأهل التشيكي توماس برديتش السادس بتغلبه على الفرنسي ريشار غاسكيه الثامن والعشرين 6-2 و7-6 (7-3) و6-2.

ويلتقي برديتش في الدور ثمن النهائي مع الاسباني فرناندو فيرداسكو التاسع والذي انهى مغامرة الياباني كي نيسيكوري بالفوز عليه 6-2 و6-4 و6-3.

وبدورها، عانت الدنماركية كارولين فوزنياكي المصنفة اولى لحجز مقعدها في الدور الرابع اذ احتاجت الى ساعة و32 دقيقة للتغلب على السلوفاكية دومينيكا تشيبولكوفا 6-4 و6-3.

وتلتقي فوزنياكي في الدور المقبل مع اللاتفية اناستازيا سيفاستوفا الفائزة على الروسية فيسنا ماناسييفا 6-1 و6-3.

وتأمل الشابة الشقراء (20 عاما) التي لم تتوج باي لقب كبير حتى الان، بلوغ الدور نصف النهائي في ملبورن للمحافظة على مركزها الأول في الترتيب العالمي الذي تتصدره منذ تشرين الأول (أكتوبر) الماضي بعد احرازها لقب 6 دورات العام الماضي.

وصبت فوزنياكي جام غضبها على وسائل الاعلام بسبب إعلان الاخيرة بان المؤتمرات الصحافية للنجمة الدنماركية "مملة"، وقالت فوزنياكي "بعض الصحافيين قالوا بان مؤتمراتي الصحافية مملة شيئا ما وبانني اعطي الاجابات ذاتها في كل مرة. اجد ذلك مضحكا لأنه تطرح علي دائما الاسئلة ذاتها! لذا سأبدأ الاجابة لأنني أعرف أسئلتكم. كنت اشعر براحة على أرضية الملعب، ولعبت مباراة جيدة. أنا سعيدة لاني ثأرت لخسارتي امام تشيبولكوفا الأسبوع الماضي في دورة سيدني. لم تكن مباراة سهلة بل كانت ساخنة، وأنا سعيدة بتأهلي الى الدور المقبل. الآن، ربما بامكاننكم أن تطرحوا الاسئلة الأكثر اهمية!".

وبلغت الدور ذاته الايطالية فرانشيسكا سكيافوني السادسة وبطلة دورة رولان غاروس الفرنسية العام الماضي بتغلبها على الرومانية مونيكا نيكوليسكو 6-0 و7-6 (7-2)، لتضرب موعدا في الدور المقبل مع الروسية سفتلانا كوزنتسوفا الثالثة والعشرين والتي فجرت المفاجأة بتغلبها على البلجيكية جوستين هينان الحادية عشرة ووصيفة بطلة النسخة الاخيرة 6-4 و7-6 (10-8).

ولم تكن خسارة هينان بطلة العام 2004، متوقعة خصوصا وانها اعتادت على بلوغ ثمن النهائي منذ خروجها من الدور الثاني عام 2000.

واستفادت كوزنتسوفا من الاخطاء التي ارتكبتها البلجيكية في الارسال لتكسب نقاطا عدة ساهمت في حسمها نتيجة المجموعة الاولى في صالحها 6-4 قبل ان تفعلها في الثانية بعد الاحتكام الى شوط فاصل 7-6 (10-8)، وتشارك هينان بعد غياب 6 اشهر عن الملاعب بداعي الاصابة.

وكانت هينان (28 عاما) صاحبة 43 لقبا منها 7 كبيرة (ملبورن 2004 ورولان غاروس 2003 و2005 و2006 و2007 وفلاشينغ ميدوز 2003 و2006) لا ينقصها منها سوى ويمبلدون حيث حلت وصيفة مرتين (2003 و2006)، خرجت من نفق الاعتزال الى النور مباشرة دون العبور باي ممر انتقالي، فحلت وصيفة في دورة بريزباين وفي بطولة استراليا واحرزت لقبين في شتوتغارت الالمانية وزهرتوغنبوش الهولندية بعد ان حققت 24 انتصارا متتاليا وقبل ان تلزمها الاصابة منزلها حتى نهاية الموسم.

وتأهلت ايضا الروسية ماريا شارابوفا الرابعة عشرة وبطلة عام 2008 بتغلبها على الالمانية يوليا جورج 4-6 و6-4 و6-4، لتضرب موعدا في الدور المقبل مع الالمانية الاخرى اندريا بيتكوفيتش الثلاثين والتي تغلبت على الأميركية فينوس ويليامز الرابعة 1-0 ثم بالانسحاب بسبب الاصابة في فخذها الايمن.

واضطرت فينوس إلى الانسحاب عقب خسارتها الشوط الاول من المجموعة الاولى في مباراتها امام الالمانية أندريا بيتكوفيتش.

وبدت معاناة فينوس منذ البداية واستدعت الطبيب للعلاج قبل ان تقرر الانسحاب.

وكانت فينوس تعرضت للاصابة في مباراتها أمام التشيكية ساندرا زاهلافوفا أول من أمس الاربعاء ضمن الدور الثاني. وقالت فينوس بعدها "سأحاول معالجة اصابتي حتى اكون جاهزة لمواجهة بيتكوفيتش".

كما تأهلت البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا الثامنة بتغلبها على الجنوب افريقية تشانيل شيبرز 6-3 و6-3، لتلتقي في ثمن النهائي مع الصينية لي نا التاسعة والفائزة على التشيكية بربورا زاهلافوفا ستريكوفا 6-2 و6-1.

التعليق