ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تساعد على زيادة التركيز والمرونة

تم نشره في الأحد 19 كانون الأول / ديسمبر 2010. 03:00 صباحاً
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تساعد على زيادة التركيز والمرونة

عمان- ثبت، بالوجه القاطع، أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، له الكثير من الإيجابيات التي تنعكس بشكل عام على صحة المرء الجسدية والنفسية.

وقد تبين أن الممارسة المنتظمة للتمارين الرياضية، إلى جانب أنها تحمي من الإصابة بالعديد من الأمراض، فإنها تؤدي أيضا إلى زيادة التركيز والمرونة.

أهم الأسباب التي تدعو لممارسة التمارين الرياضية

- التقليل من فرصة الإصابة بالعديد من الأمراض: ثبت طبيا بأن الانتظام بممارسة التمارين الرياضية يقلل من احتمالية الإصابة بالعديد من الأمراض مثل: أمراض القلب، السكري، ارتفاع ضغط الدم، سرطان القولون، الاكتئاب.

وفي حال كان المرء يعاني من بعض المشاكل الصحية، فإن الانتظام بممارسة التمارين الرياضية، سيساعده على السيطرة على تلك المشاكل لمنع تفاقمها.

- تقوية الجهاز المناعي: إن ممارسة الرياضة تسهم بالحفاظ على نشاط كريات الدم البيضاء، التي من شأنها تخليص الجسم من البكتيريا المسببة للأمراض، فضلا عن هذا فإنه وفي حال الإصابة بالمرض فإن ممارسة التمارين الرياضية، تلعب دورا واضحا في تسريع عملية الشفاء.

- تحسين المظهر العام لجسد الشخص: يعد هذا السبب الأكثر شيوعا بين الناس، والذي يحفزهم على الانتظام بممارسة التمارين الرياضية. فإلى جانب تناول المرء الوجبات الصحية، فإن ممارسة التمارين الرياضية ستساعده على الحفاظ على لياقته ورشاقته.

وعلى الرغم من أن الجينات قد تلعب دورا ببعض المشاكل الصحية التي تؤثر على الجسد، إلا أن ممارسة الرياضة وتناول وجبات صحية سيحافظان على مظهرك إلى حد بعيد.

- شحن الجسد بالطاقة: أثناء ممارسة التمارين الرياضية يحدث توسع في الأوعية الدموية المتجهة للعضلات، الأمر الذي يسبب زيادة تدفق الدم والأكسجين في العضلات التي تبذل الجهد في التمرين. ولو أضيف لما سبق أن التمارين الرياضية تسهم بتسريع عملية الأيض لدى من يمارسها، فإن كل هذا سيؤدي لشعوره بأنه مشحون بالبطاقة والنشاط طوال اليوم.

- التخلص من الضغط النفسي: إن ممارسة التمارين الرياضية تعمل على زيادة إفراز هرمون الأدرينالين في الجسم، والذي بدوره يعمل على زيادة تدفق الدم الذي يمد الدماغ بالأكسجين، الأمر الذي يزيد من حدة انتباه المرء.

وستساعده حدة الانتباه تلك على الإحاطة بما يدور حوله، وإنهاء اليوم من دون متاعب قدر الإمكان، كما تعمل التمارين الرياضية على تحفيز إطلاق الإندورفينات التي تسهم بتحسين المزاج بشكل عام، الأمر الذي يفسر رغبة البعض بممارسة التمارين الرياضية عقب انتهائهم من العمل، وذلك لإزالة الضغوط الناتجة عن ساعات العمل اليومية.

- زيادة درجة الانتباه: إن الممارسة المنتظمة للتمارين الرياضية وتناول الوجبات الصحية، يعملان على زيادة تدفق الدم وجعل الهرمونات بأفضل حالاتها، الأمر الذي يعمل على زيادة درجة التنبه لديه، ومن المعلوم أن زيادة درجة التنبه ستساعده على إنجاز العديد من المهام يوميا.

- زيادة درجة المرونة: إن محاولة مط الجسم قبل وبعد ممارسة التمارين الرياضية، ستساعد عضلاته لتصبح أكثر مرونة وسيزيد من مدى قدرتها على الحركة، علما بأن هذا المط سيعمل على حماية الجسم من عدد من الإصابات المحتملة، جراء البدء حديثا بممارسة التمارين الرياضية.

- تقوية عضلة القلب: يساعد الانتظام بممارسة نشاطات رياضية على تقوية عضلة القلب، وتحسين قدرة الدم على نقل الأكسجين، فضلا عن تحسين قدرة الشخص على التنفس وقدرة عضلاته على الانقباض.

- البقاء نشيطا ومستقلا رغم تقدمه في السن: إن ممارسة التمارين الرياضية تعمل على تقوية العضلات، التي بدورها تعمل على الحفاظ على قدرتك الحركية رغم التقدم في السن، وبما أن الانتظام بممارسة التمارين الرياضية يعمل على زيادة درجة الانتباه لديك، فإنه أيضا يعمل على تقليل فرصة إصابتك بضعف القدرة الإدراكية عند الكبر.

علاء علي عبد

ala.abd@alghad.jo

عن موقع: Bright Hub

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مشكور (صالون زمردة الصالحات)

    الأحد 19 كانون الأول / ديسمبر 2010.
    تسلم ايدك استاذ علاء الرياضة ضرورية للصحة وتفريغ الطاقات وتعديل المزاج بس بصراحة احنا كسلانين بوعدك احاول
    جهودك مباركه دمت بود