انتهاء التحضيرات الأولية لإطلاق مهرجان كرامة لأفلام حقوق الانسان

تم نشره في الثلاثاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 10:00 صباحاً

ديما محبوبة

عمان – أعلنت مديرة مهرجان كرامة المخرجة سوسن دروزة انتهاء التحضيرات الأولية لإطلاق مهرجان كرامة لأفلام حقوق الانسان، والذي يُفتتحُ في الخامس من شهر كانون الأول (ديسمبر) المقبل.

وأوضحت دروزة في مؤتمر صحافي عقد أمس في المركز الثقافي الملكي، أنَّ المهرجان الذي يستمر مدة ستة أيام، جاء بتنظيم من شبكة الإعلام المجتمعي ومؤسسة معمل 612، بالشراكة مع المركز الثقافي الملكي، وبدعم من المركز الوطني لحقوق الانسان. ويبدأ المهرجان بفيلم الافتتاح "بنتين من مصر"، من إخراج محمد أمين، وبطولة صبا مبارك، وإياد نصار، والذي يعرض لأول مرة في الأردن.

وأكدت دروزة على دور مهرجان كرامة في السعي لتعزيز المساهمة بزيادة الوعي حول حقوق الانسان واحترام كرامته، من خلال عرضه لمجموعة من الأفلام الوثائقية والروائية، إضافة إلى عدد من المحاضرات والحوارات والأنشطة الثقافية المتنوعة، والتي تطرح مجموعة من قضايا حقوق الانسان، وعدد من القضايا الحقوقية الدولية.

من جانبه، أكد مدير عام المركز الثقافي الملكي محمد أبو سماقة على تواصل دعم المركز وتبنيه للبرامج والأنشطة الثقافية والفنية، والتي تعنى بشتى صنوف الثقافة، التي عدَّها حقا من الحقوق الإنسانية للفرد والمجتمع.

ولفت إلى دور المهرجان من خلال الأفلام السينمائية المتنوعة التي سيقدمها في تعزيز حالة التفرد التي يتميز بها الأردن الديمقراطي، الذي يحترم ثقافة حقوق الإنسان متماشيا مع الرؤية الملكية السامية التي توفر المظلة اللازمة لإقرار وحماية هذه الحقوق.

وقام المنسق العام للمهرجان أيمن بردويل بتوجيه الشكر لكل من ساهم بدعم المهرجان من مراحل تطوير الفكرة التي بدأت منذ ما يقرب من عامين، موضحا أن التجاوب من المؤسسات الحكومية والأهلية والقطاع الخاص الأردني عزز قناعتهم بأهمية المهرجان كآلية تطوير مجتمعي.

وحثَّ بردويل على تعزيز التنمية والثقافة في المملكة، مؤكدا أن التحضيرات للمهرجان بشكل مكثف بدأت من شهر حزيران (يونيو) الماضي، عبر التشبيك والتنسيق واستقطاب الأفلام وتوجيه الدعوات وتعزيز المشاركة الوطنية في إنجاح هذه التجربة الفريدة من نوعها.

وفي المؤتمر أعلن المدير الفني لمهرجان كرامة المخرج إيهاب الخطيب، عن استقبال المهرجان لـ 140 فيلما عالميا وأردنيا، تنوعت بين الوثائقي والروائي، واختيار 27 فيلما فقط ليتم عرضها في المهرجان.

ولفت إلى أن هناك عددا من مخرجين وممثلين يشاركون في المهرجان، منهم المخرج محمد أمين من القاهرة، المخرج قاسم عبد من العراق، المخرج سعد هنداوي من مصر، والمخرجة سابين بيكر من هولندا، إضافة إلى مشاركة عدد من الفنانين، مثل صبا مبارك من الأردن كاميليا جبران من فلسطين، وعدد من "الحقوقيون" مثل كريستوف وينكل من ألمانيا، وأسماء خضر من الأردن.

وأكد الخطيب على أهمية السينما في التغيير الإجتماعي والسياسي لصناعة ثقافة حقوقية عبر الفيلم.

وثمن مدير قسم بناء القدرات في الهيئة الملكية للأفلام مهند البكري بمشاركة مع مهرجان كرامة لهذا العام، من خلال المساهمة في ورشة التدريب التي ستنعقد على مدار يومين معتبرا أن التدريب على صناعة الأفلام يعتبر من الأهداف الأساسية لعمل الهيئة والتي تتقاطع مع أهداف مهرجان كرامة.

وبالإضافة لذلك سيقدم المهرجان جلسات حوارية تتمحور حول حقوق المرأة في الأردن، والحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والسجون أماكن حجز أم مراكز تأهيل، وانتهاكات حقوق الإنسان في القانون العالمي، والعدالة في فلسطين "غزة" والعراق ولبنان.

dima.mahboubeh@alghad.jo

التعليق