ركلة ابراهيموفيتش توصل ماتيراتزي إلى المستشفى

تم نشره في الثلاثاء 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 10:00 صباحاً

ميلانو - يتعافى قلب دفاع انتر ميلان الدولي السابق ماركو ماتيراتزي في المستشفى بعد تعرضه للاصابة اثر احتكاك مع السويدي زلاتان ابراهيموفيتش خلال مباراة فريقه مع ميلان (0-1) اول من أمس في الدوري الايطالي لكرة القدم.

وخرج ماتيراتزي منتصف الشوط الثاني بعدما تعرض لركلة من السويدي على وجهه، ومع ذلك اصر مدرب انتر الاسباني رافايل بينيتيز انه لا داعي للقلق: "لقد غاب عن الوعي لكن لا يبدو ان الاصابة خطيرة"، كما رفض بينيتيز لوم صاحب هدف المباراة الوحيد من ركلة جزاء تسبب بها ماتيراتزي: "كان تدخلا سيئا، لكنه لم يقصد الأذية".

وكان ماتيراتزي قد خضع في كانون الاول(ديسمبر) 2008 لعملية جراحية ناجحة من اجل معالجة كسر في وجنته.

التعليق