فيروس تنفسي جديد يؤثر على الأطفال وكبار السن

تم نشره في الأحد 1 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً


لاباز- أعلنت وزارة الصحة البوليفية عن ظهور فيروس جديد في البلاد يسمى "الحمى التنفسية"، والذي يؤثر غالبا على الأطفال وكبار السن.

وحذر رئيس قطاع الأمراض بوزارة الصحة، رينيه لينيس، أول من أمس، من "وجود فيروس جديد ينتشر في البلاد بشكل سريع، ليس فقط عن طريق إفرازات الجهاز التنفسي للمرضى، بل أيضا اليدين والأغراض الملموسة".

ولم تعلن وزارة الصحة عن عدد الأشخاص الذين أصيبوا بالعدوى، وإن كانت أبرزت أن صغار السن هم الذين يعانون من أعراض المرض الأكثر حدة، فضلا عن أن عدوى كبار السن يمكن أن تصيبهم بالتهاب رئوي حاد.

وأشارت الوزارة البوليفية إلى أن 2.5 % فقط من المرضى يجب إدخالهم المستشفى، في حين أن نسبة 0.1 % ربما تتعرض للوفاة.

وتم تسجيل هذا الفيروس في دول أخرى؛ مثل تشيلي وباراجواي، طبقا لما جاء في البيان الصادر عن وزارة الصحة.

وحث لينيس الشعب على الاعتناء بالنظافة الشخصية لتجنب العدوى، مبرزا أن حليب الأم يساعد على تجنب الإصابة بالمرض في حالة الأطفال حديثي الولادة.

 

التعليق